إداريان بمدرسة النيل الابتدائية يشكوان تعنت “تعليمية دشنا”

إداريان بمدرسة النيل الابتدائية يشكوان تعنت “تعليمية دشنا”
كتب -

اشتكى إداريان بمدرسة النيل الابتدائية بدشنا، من تعنت إدارة دشنا التعليمية، ورفضها صرف المكافأة الشمالة على الامتحانات “حافز الإثابة”، والتي تعادل 200% من أساسي المرتب، أسوة بالمدرسين، أو حتى صرف حافز الإثابة الذي يعادل 83.5%، بالرغم من صدور أحكام قضائية بأحقيتهما في صرف المكافأة أو نسبة الـ83.5%.
قال كمال حسن، مشرف نشاط بمدرسة النيل: “حصلت على حكم قضائي في القصية رقم 4906 لسنة 2008، بأحقيتي في صرف ما يعادل 200% من أساسي المرتب، مكأفاة امتحانات وتعادل حوالي 5600 جنيه في السنة، بإجمالي 22 ألف جنيه”، لافتًا إلى أنه عندما حاول تنفيذ الحكم جاء رد الإدارة التعليمية بعد أحقيته لمكافأة الامتحانات لأنه يصرف نسبة 83.5 %، بالرغم من أن مفردات المرتب تشير إلى استبعاد تلك النسبة من المرتب، متسائلًا: “أين حقي”؟
وأشار عبدالراضي أبوزيد، مشرف تغذية بمدرسة النيل، إلى أنه حصل على حكم قضائي بمتجمد مكافأة الامتحانات بما يعادل 200%، إلا أن حسابات الإدارة رفضت بحجة عدم وجود موارد مالية وردت بأن الصرف سيكون لاحقا، مضيفًا أن بعد فترة رفضت الإدارة الصرف تمامًا بحجة خصوله على مستحقاته في سنوات سابقة، وجرى تصفير المبالغ، والضرب بحكم المحكمة عرض الحائط.
وتابع أبوزيد، أن جميع الإداريين في إدارات المحافظة صرفوا مستحقاتهم ما عدا دشنا، معبرًا عن تعجبه من ردود موظفي الحسابات بـن حافز الإثابة يعادل نسبة الـ83.5% والتي لا يتقاضها من الأساس، طبقًا لمفردات المرتب الصادرة من حسابات الإدارة، مطالبا بمساواته بزملائه في الإدارات الأخرى وصرف الـ200% أو الـ83.5%، والتي تعادل أكثر من 5 آلاف جنيه سنويًا.

الوسوم