أبومناع بحري تودع العم “عطيتو” آخر مسحراتي شعبي في القرية

أبومناع بحري تودع العم “عطيتو” آخر مسحراتي شعبي في القرية العم عطيتو يطوف فى احتفالات المولد النبوي بأبومناع بحري_ تصوير أحمد على
كتب -

ودعت قرية أبومناع بحري التابعة لمركز دشنا، شمال محافظة قنا، العم “عطيتو” أخر المسحراتية الشعبين الذين يطوفون القرية، لإيقاظ المواطنين لتناول السحور في ليالي شهر رمضان .

الحزن خيم على جميع إرجاء القرية وشيع المئات من أبناء القرية، وسط توديعات من الناس لما كان يمثل لهم العم عطيتو من محبة في قلوبهم، وما كان معتادا عليه في شهر رمضان الكريم ،وبقي السؤال بدون إجابة علي شفاههم هل تنتهي طقوس رمضان الشعبية بعد رحيل العم عطيتو؟..

يقول أحمد على من أبناء القرية، إن العم عطيتو كنا نتلمس فيه الطقوس الجميلة التي نشعر بها في شهر رمضان الكريم، وتعودنا ان يوقظنا للسحور بطبلته الرنانة وصوته الجهوري.

عطيتو يمثل ظاهرة أخيرة كانت تمثل الطواف والنداء الشعبي في قرية أبومناع بحري، حيث يطوف على المنازل في رمضان بطبلته البدائية وصوته الجهوري ولغته البسيطة التي كانت تجذب الجميع لدية، على الرغم من انتشار الأجهزة الذكية والمنبهات وبرامج التليفزيون التي تعتبر منبه للاستيقاظ طول الليل إلا إن الناس كانت تنتظر ندائه على من يعرفهم داخل كل شارع.

رغم ضعف نظره، وكبر سنه الذي تجاوز الـ 64 عامًا، كان يصر على الخروج كل يوم في الواحدة والنصف صباحًا، ممسكًا بطبلته، لينادي على أهالي قريته بالسحور.

 

عم عطيتو لا يعرف سيد مكاوي ولا عمار الشريعي ولا الشعراء كفؤاد حداد ولا اغلب الملحنين والذين قدموا لمهنة المسحراتي فن معرف يحبه الناس بل كان يعرف متى يبدأ التجوال في القرية ومتى ينتهي وكيف يضرب طبلته وإيقاعه المعروف لدي الجميع.

العم عطيتو يلتف حوله اطفال القرية اثناء طوافه للسحور – تصوير أحمد طه

تعود عطيتو التجوال في شوارع القرية، ومعه أحد الأطفال ممسكًا بيده، ينتظره الجميع في المنازل وخارجها، وخاصة الأطفال، الذين يمثل لهم عطيتو نوع من الاستمتاع بمظاهر رمضان التي اندثرت، حينما يذهبون وراءه مرددين ندائه الخاص.

يؤكده محمود حسين أنه يصمم  دائما على أن يكون ضمن المحتفلين بختام المولد النبوي وفى مقدمة الموكب، يركب الجمل ويتجول في جميع البلدة، ممسكًا طبله عمرها أكثر من 100 عام موجودة بمقام الشيخ على الطوابي والتي كانت أداة تنبيه لأذان المغرب والسحور.

العم عطيتو يطوف فى احتفالات المولد النبوي بأبومناع بحري_ تصوير أحمد على
الوسوم