ولاد البلد

مواطنون بالسمطا يشكون نقص السلع التموينية.. “ومسؤول”: ضخ 4 أطنان سكر لحل الأزمة

مواطنون بالسمطا يشكون نقص السلع التموينية.. “ومسؤول”: ضخ 4 أطنان سكر لحل الأزمة
كتب -

دشنا- أسماء عطاالله

يشتكي عدد من أهالي قرية السمطا بدشنا شمالي قنا، من نقص المقررات التموينية، خاصة السكر، ما يضطرهم  لشراء هذه السلع من السوق المحلى لكونها سلعًا أساسية لا يمكن الاستغناء عنها، ما يشكل إرهاقا ماديًا على الكثير من الأسر الفقيرة.

ويطالب الأهالي إدارة مكتب التموين بالتدخل حيث يروا أن في امتناع التجار عن بيع المقررات التموينية كاملة اختزال لحقوقهم، لافتين إلى أن ذلك يحدث شهريًا.

يقول أشرف مرعي، مزارع، إنه يذهب ليصرف المقررات التموينية  لكن دائمًا ما يجد نقص في الكميات التي يستحقها، وخاصة السكر، مشيرًا إلى أن عند سؤاله عن السلع الناقصة يخبره التاجر بأنه سيصرف الكمية كاملة في الشهر المقبل ولكن الوضع يتكرر كل شهر.

ويتابع نعماني سيد، موظف، أنه هناك العديد من الأسر لها دخل محدد لا تستطيع شراء الزيت والسكر والأرز من السوق الحر، لافتًا إلى أن تأخير صرف السلع التموينية يجبرهم على شراء كميات قليلة لا تكفي لآخر الشهر.

ويتهم خليل عبدالرحمن ، موظف، بعض تجار التموين بامتناعهم عن صرف مستحقات المواطنين التموينية لبيعها بالسوق السوداء دون الاهتمام  بمحدودي الدخل، مطالبًا مكتب التموين بتشدد الرقابة على منافذ بيع المقررات التموينية.

ومن جانبه قال حسني أبوزيد، مدير مكتب التموين بالسمطا، أن الإدارة صرفت ٤ أطنان سكر لسد العجز الذي حدث الشهر الماضي، مضيفًا أن على المواطنين أن يتقدموا ببلاغ لمصلحة التموين في حالة امتناع أي تاجر تموين عن صرف المقررات التموينية، وفي حالة التأكد من صحة البلاغ سيتم اتخاذ جميع الإجراءات القانونية اللازمة حياله.

الوسوم