مع بدء زراعته.. كيف تحقق أعلى إنتاجية من محصول السمسم؟

مع بدء زراعته.. كيف تحقق أعلى إنتاجية من محصول السمسم؟ زراعة السمسم في دشنا ـ تصوير: محمد فكري

يبدأ المزارعون في مركز دشنا، شمالي قنا، خلال شهري يونيو ويوليو في زراعة محصول السمسم، وهو أحد المحاصيل الزيتية الهامة، ويدخل في العديد من الصناعات مثل الحلوى والمخبوزات.

“دشنا اليوم” تقدم لكم كبسولة إرشادية عن المحصول منذ بدء زراعته وحتى الحصاد، لتحقيق أعلى إنتاجية.

تجهيز الأرض

يوضح فيصل فاوى، مهندس بإدارة دشنا الزراعية، أن عمر المحصول يصل من 100 إلى 120 يومًا، ويعتبر تجهيز الأرض قبل الزراعة له دور كبير في نجاح زراعة المحصول، مشيرا إلى أنه يجب تنعيم التربة والتخلص من الحشائش الموجودة بها عن طريق حرث الأرض مرتين أو أكثر، وإعطائها “رية كدابة” أي ري الأرض قبل زراعتها بالمحصول حتى تنبت الحشائش ثم حرثها مرة أخرى، ويضاف إليها كميات من السماد البلدي القديم، أو إضافة السوبر فوسفات بمعدل من 150 : 200 كيلو جرام للفدان، وتخطط الأرض بعد ذلك بمعدل من 12 إلى 14 خطا في القصبتين وتقسم إلى أحواض.

الزراعة ومعدل التقاوي

ويضيف فاوي أن الفدان يحتاج من 3 إلى 4 كيلو جرامات من التقاوي وتخلط البذور بالرمل لضمان وضع العدد المناسب من البذور بالجورة وعدم الإسراف في التقاوي، مع ضرورة اختيار أصناف جيدة من التقاوي مثل جيزة 32، وشندويل 3، وتوشكا 1، وغيرها من الأصناف التي تتميز بإنتاجية مرتفعة تصل من 6 إلى 7 أرادب من السمسم للفدان الواحد.

ويستكمل، تتم الزراعة في جور علي أبعاد 10سم أو 20 سم على جانبي الخط لتقليل نسبة الحشائش وتوفير كمية الري.

العزيق والتسميد

ويوضح فيصل أن أنواع عديدة من الحشائش الصيفية تنمو في محصول السمسم مثل النجيل والرجلة  والشبيط، لذلك يجب مقاومتها بالعزيق خلال الشهر الأول من الزراعة مرة أو مرتين قبل إجراء عملية الخف، حيث يتم الخف بعد تكون 4 أو 6 ورقات في النبات مع ترك نباتين في الجورة الواحدة.

مضيفا ان معدل التسميد يختلف حسب نوع الزراعات التي تسبق محصول السمسم، حيث يتم التسميد الفوسفاتى والسماد البلدي المتحلل قبل الزراعة، موضحا أن الفدان يحتاج من 60 إلى 70 وحدة أزوت، وشيكارة بوتاسيوم واحدة.

الري

ويحذر المهندس الزراعي من ركود المياه في الأرض، لأنها تساعد على نمو الفطريات وذبول النباتات وسهولة تعرضها للإصابة بالأمراض لأن السمسم من المحاصيل الحساسة للمياه، مؤكدا على ضرورة صرف المياه بعد عملية الري، ومراعاة ري المحصول فترة المساء أو الصباح الباكر، وتجنب الري وقت الظهيرة بسبب ارتفاع درجات الحرارة التي تؤدي إلى ذبول النباتات.

الحصاد

فيصل يشير إلى أن عملية الحصاد تتم بعد تحول لون الأوراق للأصفر أو بعد تساقطها بأسبوع، بحيث يتم تقطيع النباتات فوق سطح التربة وربطها في حزم ونقلها إلى الجرن ويطلق عليه المنشر وتوضع على شكل هرمي بحيث تكون قمة النباتات لأعلى، وتترك لمدة من 10 إلى 15 يوما للجفاف، ثم تقلب النباتات لأسفل على مكان نظيف أو مفرش وتهز جيدا ثم تغربل لتنقيتها من الأتربة والأوراق المتساقطة، وتعبأ في أجولة استعدادا لتخزينها في مكان جيد التهوية وترفع عن سطح الأرض بعيد عن الرطوبة.

الوسوم