فيديو| قطار العطش يتوقف في أبودياب.. ومواطنون: “الأمراض هاجمتنا”

فيديو| قطار العطش يتوقف في أبودياب.. ومواطنون: “الأمراض هاجمتنا” العطش حاصر القري
كتب -
كتب ـ محمد فكري ومحمد أسعد:

يعانى أهالي قرى أبودياب، التابعة لمركز دشنا، شمالي قنا، من انقطاع مياه الشرب لعدة شهور، ما دفعهم إلى الاعتماد على مياه الآبار الارتوازية والطلمبات لسد احتياجاتهم من المياه، الأمر الذي أدى إلى إصابة العديد منهم بالأمراض المختلفة نتيجة ارتفاع نسبة الأملاح والشوائب الموجودة بها.

“دشنا اليوم” يرصد من خلال هذا التقرير معاناة أهالي قرى أبودياب والتي تحتوى على 24 نجعًا، ويبلغ تعداد سكانها 50 ألف نسمة تقريبا، في الحصول على مياه الشرب، وقطعهم عشرات الكيلو مترات إلى القرى المجاورة لتعبئة الجراكن باحتياجاتهم من المياه.

عطش

“مفيش ميه وهنموت من العطش” بهذه الكلمات عبر أحمد إبراهيم، مزارع، عن الحالة التي وصلت إليها القرية بسبب انقطاع المياه لعدة شهور، مشيرا إلى أنهم يقطعون مسافات طويلة للقرى المجاورة لجلب مياه الشرب وتخزينها في جراكن، متسائلا أين ذهبت المياه ومن تسبب في هذه الأزمة؟

ويتابع عتمان حسين، مزارع، أن انقطاع المياه أثر عليهم بشكل كبير ولا يستطيعون مزاولة أعمالهم نتيجة إهدار معظم الوقت في تعبئة المياه من القرى الأخرى، لافتًا إلى أن ماشيتهم أشرفت على الهلاك نتيجة عدم مقدرتهم على توفير المياه اللازمة لها، واعتمادهم على مياه الترع والمصارف الملوثة لسقايتها ،ما أدى إلى نفوق الكثير منها.

ويستكمل حمدلله أحمد، موظف، أن ضعف مياه الشرب في القرية بدأ منذ 4 سنوات إلى أن انقطعت بشكل نهائي خلال الشهور الماضية، متعجبا من تجاهل المسؤولين للأزمة رغم تفاقمها، واستمرارهم في تحصيل فواتير المياه من الأهالي.

مياه ملوثة

عبدالحميد علي، مزارع، يشير إلى أنه وأسرته أصيبوا بالأمراض نتيجة ارتفاع نسبة الأملاح وكثرة الشوائب في مياه الطلمبات والآبار الارتوازية التي يشربونها نتيجة انقطاع مياه الشرب، موضحا أن لديه ابن لا يتعد الـ4 سنوات تبين بعد عمل فحوصات وجود حصوة على كليته، ولا يستطيع توفير العلاج اللازم له بسبب قلة دخله.

انقطاع مياه الشرب منذ عدة شهور أثر على سير العمل بالوحدة الصحية للقرية بشكل ملحوظ لاحتياجها إلى المياه في عملية إسعاف المرضي وتعقيم الأدوات الجراحية وغيرها، بحسب شمس الدين السيد، موظف بوحدة صحة أبودياب غرب.

ويرى محمد جمال الدين، رئيس مركز شباب أبودياب غرب، أن الحل الأمثل لحل مشكلة انقطاع المياه هو عمل بوستر “مواتير تقوية” بقرية العطيات لدفع المياه في خطوط قرية أبو دياب نظرا لبعد القرية عن المرشح الرئيسي بدشنا والتي تصل إلى 25 كيلو تقريبا، لحين الانتهاء من إنشاء مرشح قرية الزهانات، والذي سيخدم قريتي أبودياب غرب وشرق.

 رد مسؤول

وفي نفس السياق يقول رمضان محمد علي، رئيس قرية أبو دياب غرب، إنه جاري حل الأزمة خلال الفترة المقبلة بالتنسيق مع شركة مياه الشرب والصرف الصحي بدشنا، من خلال رفع قدرة مياه محطة دشنا الرئيسية إلى 800 لتر\ثانية بدلا من 400 لتر\ثانية.

ويضيف علي أن إنشاء مرشح مياه بقرية الزهانات بالسمطا سيخدم قرى أبو دياب ويقضي على الأزمة نهائيا بمجرد تشغيله، لافتا إلى أن الوحدة المحلية توفر سيارات مياه شرب بشكل مستمر بالتعاون مع شركة المياه لسد احتياجات المواطنين لحين انتهاء الأزمة.

الوسوم