فيديوجراف| مع بدء زراعته.. نصائح للحصول على إنتاجية مرتفعة من القمح

فيديوجراف| مع بدء زراعته.. نصائح للحصول على إنتاجية مرتفعة من القمح أصناف جديدة من القمح أثناء زراعتها ـ تصوير سمر فوزي

القمح، أو كما يطلقون عليه الذهب الأصفر، من المحاصيل الاستراتيجية الهامة التي تزرع في مصر، وتولى الدولة اهتماما كبيرا به، من خلال استحداث طرق زراعة حديثة واستنباط أصناف جديدة مقاومة للأمراض والآفات وتحقق إنتاجية مرتفعة.

ويعتبر القمح من المحاصيل الأساسية التي تزرع في مركز دشنا، شمالي محافظة قنا، ويعتمد عليه المزارعون في سد احتياجاتهم من الغذاء، كما يستخدمون مخلفاته من العيدان والأوراق “التبن” كعلف أساسي للحيوانات، وتبلغ مساحة الأراضي المنزرعة من محصول القمح في مدينة دشنا وقراها حوالي 27 ألف فدانا.

“دشنا اليوم” يقدم للمزارعين كبسولة إرشادية تشتمل على مجموعة من النصائح التى يجب مراعاتها عند زراعة القمح للحصول على إنتاجية مرتفعة من الحبوب، بحسب المهندس إبراهيم عبداللاه، نقيب الزراعيين بمركز دشنا.

نصائح

يقول المهندس الزراعي إنه يجب مراعاة النصائح التالية لضمان الحصول على محصول جيد خالٍ من الأمراض:

ـ الزراعة في الموعد المناسب من 10 نوفمبر إلى 25 نوفمبر لأن التبكير أو التأخير عن الموعد المحدد يؤدى إلى خسارة 25% من المحصول.

ـ اختيار أصناف جيدة ومقاومة للأمراض والتي توفرها وزارة الزراعة وينصح خبراء مراكز البحوث الزراعية بزراعتها مثل (مصر1 ـ مصر2 ـ سدس1 ـ سدس12 ـ جميزة11).

ـ يفضل الزراعة الحراتي في الأراضي الموبوءة بالحشائش وإعطاء الأرض رية “كدابة” أي رية قبل الزراعة للتخلص من الحشائش.

ـ إضافة الأسمدة قبل الزراعة شرط أن يكون السماد العضوي أو البلدي قديما ومتحللا لضمان خلوه من بذور الحشائش، ويفضل إضافة سماد السوبر فوسفات أيضا قبل الزراعة.

ـ تسوية الأرض وحرثها جيدا أكثر من مرة لتقليب التربة، وتنقيتها من الحشائش وبقايا المحصول السابق، تجنبا لإصابة المحصول بالآفات والأمراض المختلفة.

ـ مراعاة العمليات الزراعية المختلفة طوال فترة نمو المحصول مثل الري بشكل منتظم والعزيق والتسميد ورش المبيدات في حالة الإصابة بالأمراض والافات.

وأضاف نقيب الزراعيين أن الأصناف الجديدة متوفرة بالإدارات الزراعية زنة الشيكارة الواحدة 30 كيلو جراما، ويحتاج الفدان إلى شيكارتين زنة 60 كيلو جراما، وأشار إلى أن حصص المزارعين من الأسمدة الكيماوية المخصصة لمحصول القمح متوفرة بالإدارات الزراعية وفي انتظار زراعة المحصول لصرفها للمزارعين.

اصناف القمح الجديدة في الجمعيات الزراعية ـ تصوير محمد فكري
إضافة السماد البلدي المتحلل للتربة قبل الزراعة ـ تصوير محمد فكري
زراعات القمح في دشنا ـ تصوير: محمد فكري
الوسوم