عمود إنارة يهدد حياة المواطنين بشارع الشنهوري في الوقف

عمود إنارة يهدد حياة المواطنين بشارع الشنهوري في الوقف
كتب -

دشنا- أحمد طه وسمر وفوزي

يعاني سكان شارع الشنهوري المتفرع من شارع بورسعيد خلف مسجد الحميدات، من وجود عمود كهرباء متآكل يقع في منتصف الشارع وآيل للسقوط، ما يعرض حياة المارة للخطر.

يقول محمود محمد، مدرس، أحد سكان الشارع، إن العمود يقع في منتصف الشارع بعد ترميم مسجد الحمدات، ما يمنع دخول السيارات في حالة وقوع حريق أو حادث طارئ، خاصة وأنه المنفذ الوحيد لقاطتي الشارع، مضيفًا أن العمود متهالك وآيل للسقوط، ما ينذر بوقوع كارثة في أي وقت، لاسيما مع مرور الأطفال وطلاب المدارس بجواره يوميًا.

ويعبر محمد أحمد، مدرس، عن استيائه الشديد من وجود العمود من الأساس، خاصة أنه يوجد “كائنتين” على مسافة قصيرة جدًا، بجانب أن كشاف إنارة العمود متجه ناحية الحائط، مطالبًا بإزالة العمود في أقرب وقت قبل حدوث ما لا يحمد عقباه.

أحمد النحاس، خريج جامعي، يشير إلى أنه تقدم بعدة شكاوى لمسؤولي الوحدة المحلية بالوقف لإزالة العمود على مدار سنوات ولكن دون جدوى، مشيرًا إلى أن عددًا من فنيي هندسة كهرباء الوقف عاينوا موقع العمود منذ فترة قصير، ولكن حتى الآن لم يتخذوا أية خطوة إيجابية.

ومن جانيه قال محمد مصطفى، مهندس بكهرباء الوقف، إن هندسة الكهرباء ستوفر عمود جديد خلال الأسبوع المقبل، وسيجري تركيبه بدلًا من العمود المتهالك، بحضور مسؤولي الإدارة الهندسية بالوحدة المحلية بالوقف لاختيار المكان المناسب.

العمود المتهالك – تصوير: سمر فوزي
الوسوم