عزت عمر رئيسا لـ”أبو مناع بحري”: انتظروا جولات ميدانية لحل مشكلات القرية

عزت عمر رئيسا لـ”أبو مناع بحري”: انتظروا جولات ميدانية لحل مشكلات القرية عزت أحمد عمر ـ رئيس قرية أبو مناع بحري

أصدر اللواء أشرف الداودي، محافظ قنا، قرارا بتولي عزت عمر، رئاسة قرية أبو مناع بحري، التي تبعد عن مركز دشنا نحو 6 كيلو مترات، وتضم 4 قرى، وهي: الشيخ علي شرق، نجع سعيد، نجع عزوز، أبو مناع بحري.

تعود أصول رئيس قرية أبومناع بحري، إلى قرية الشرقي بهجورة بمركز نجع حمادي شمالي. ولد في 8 مايو عام 1973، ودرس مراحله الابتدائية والإعدادية في مدارس القرية، والتحق بالثانوية العامة في مدرسة نجع حمادى الثانوية ثم التحق بكلية تجارة خارجية وإدارة أعمال جامعة حلوان.

ابن نجع حمادي

حصل على دبلوم الإدارة العامة والحكم المحلي، وعقب تخرجه شغل منصب عضو متابعة تقييم الأداء بالوحدة المحلية لقرية أولاد نجم القبلية، ثم عين سكرتيرا لها، ثم رئيسا لقرية أبو مناع بحري في أبريل عام 2016، ثم رئيسا لقرية أبو مناع غرب.

صدر قرار عودته إلى الوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي عقب أدائه المميز في قرية أبو مناع غرب، ثم تولى بعدها منصب مفتش بالإدارة العامة وتقيم الأداء بالوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي، وأخيرا، رئيسا لقرية أبو مناع بحري.

عقب أدائه المميز في الوحدة المحلية كعضو متابعة تقيم الأداء بالوحدة المحلية لقرية أولاد نجم القبلية، اتجهت أعين المسؤولين بوزارة التنمية المحلية نحوه، ليتم ترقيته إلى سكرتير عام، ثم رئيس قريتي أبو مناع غرب وأبو مناع بحري بمركز ومدينة دشنا عام 2017.

عبّر عزت عمر، لـ”ولاد البلد” عن سعادته بالثقة التي منحها إياه محافظ قنا، قائلا “إنه لشرف عظيم لي أن أكون رئيسا لقرية أبو مناع بحري، التي عشت فيها بين أهالي القرية أكثر من 18 شهرا”.

التصريح الأول

في تصريحه الأول، قال عمر: أسعى بكل جهد وإخلاص لتلبية مطالب المواطنين، والعمل على حل مشكلات القرية، وتوفير كافة احتياجات أهالي القرية.

وتابع، أنه يفضل العمل الميداني والزيارات التفقدية للإدارات والمدارس ووحدات القرية الصحية، مناشدًا كافة الإدارات التابعة للقرية بالتعاون مع الوحدة المحلية للنهوض بالقرية خلال الفترة المقبلة.

أما عن الأهالي، فطالب أهالي القرية باتباع الإجراءات القانونية، وتجنب التعدي على أملاك الدولة والرقعة الزراعية، حتى لا يقعوا تحت طائلة القانون.

وقال “أدعو أهالي القرية للتكاتف والحفاظ على نظافة القرية، كل في شارعه أو منطقته، والذهاب إلى الوحدة المحلية لعرض مشكلاتهم ومطالبهم على المختصين”.

يأمل عمر، أن يخلق جوا من التعاون بين مسؤولي الوحدة المحلية وبين المواطنين، من أجل النهوض بالقرية، وتوفير كافة الخدمات والمرافق التي تحتاجها، كما يعد خطة شاملة لتنمية قرية أبو مناع بحرى، عقب تسلم مهام عمله الأسبوع المقبل.

الوسوم