ضيق الوقت يفسد فرحة طلاب الثانوية بسهولة امتحان الإستاتيكا

ضيق الوقت يفسد فرحة طلاب الثانوية بسهولة امتحان الإستاتيكا طلاب الثانوية العامة بدشنا_ تصوير: سمر فوزي
كتب -

دشنا-سمر فوزي ومحمد فكري

تباينت آراء طلاب الثانوية العامة، اليوم السبت، بمركز دشنا، شمالي قنا، عقب آداء امتحان مادة الإستاتيكا لشعبة طلاب علمي رياضة، حيث كانت أبرز شكاوى الطلاب من طول الامتحان، ما افيد على الكلاب فرحة سهولته، بحسبهم.

وقال عدد من طلاب الثانوية بدشنا عقب انتهاء امتحان الإستاتيكا بلجنتي مدرسة دشنا الثانوية بنين، ولجنة مدرسة دشنا الإابتدائية بنات، أن الامتحان كان سهلا وبسيطا ومتوقعا، ولكن لم يكتمل الحظ معهم بسبب أن الوقت المحدد للامتحان لمدة ساعتين فقط غير الامتحانات السابقة، وبعض الطلاب خرجوا من قبل اكمال حل الامتحان نظراً لضيق الوقت.

تقول منار هارون عبدالغني، طالبة بشعبة علمي رياضة، إن امتحان الإستاتيكا، رغم سهولته، كان صدمة بالنسبة لها لأنه كان طويلا للغاية ويحتاج ضعف الوقت المحدد، كما أنها ذكرت أن رئيس لجنة الامتحان لاحظ ذلك وطلب مد زمن الامتحان تسهيلاً على الطلاب من شدة التوتر، ولكن بعد خروجه من اللجنة المراقبين لم ينفذوا ذلك وقامو بسحب الورق من الطلاب مباشرة بعد انتهاء الوقت المحدد من البداية، وهناك طلاب هيأت نفسها على 3 ساعات كما قال رئيس اللجنة.

طلاب الثانوية العامة أثناء خروجهم من الامتحان – تصوير: محمد فكري

ويضيف أحمد محمد علي، طالب بلجنة الثانوية بنين، أن امتحان الاستاتيكا جاء سهلا جداً، ولكن ضيق الوقت أفسد فرحته بسهولة الامتحان، لأن أسئلة الامتحان كانت طويلة وكثيرة في الوقت ذاته، ورغم أنه يعرف إجابة كل الأسئلة إلا أنه أصابه التوتر من ضيق الوقت.

وشكى أحمد علاء، طالب بلجنة مدرسة دشنا الثانوية بنين، من سوء معاملة المراقبين بأنهم يعلمون بضيق وقت الامتحان وكانوا غير متعاطفين مع الطلاب، بل العكس كانو يحذروهم من ضيق وقت الامتحان مما جعلهم أكثر توتراً، مؤكدا أنه بمجرد رؤيته للامتحان بدأ مباشرة في الحل ولكن لطول الامتحان ترك بعض النقاط ولم يكملها ولم يستطع مراجعة أخطائه أيضاً.

وأوضح الدكتور صبري خالد، وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا، أن غرفة العمليات المركزية بالمديرية لم تتلق أي شكاوى من طلاب الشهادة الثانوية، مشيرا إلى أن الامتحانات تسير بانضباط بجميع اللجان على مستوى المحافظة، ولكن ورد من غرفة إسعاف قنا تقت إفادة من لجنة مدرسة سمهود الابتدائية بمركز أبوتشت، بإصابة الطالب حسن أبوالحمد، 18 عاماً، بضيق في التنفس وتم نقله إلى مستشفى أبوتشت المركزي.

كان ماراثون امتحانات الثانوية العامة انطلق يوم السبت الماضي للعام الدراسي 2018-2019 ليستمر حتى 3 يوليو المقبل، ليبدأ الطالب بامتحان اللغة العربية والتربية الدينية.

يذكر أن إجمالي عدد الطلاب المتقدمين لأداء امتحانات الثانوية العامة لهذا العام بلغ 18 ألفًا و200 طالب وطالبة، موزعين على 48 لجنة على مستوى المحافظة.

الوسوم