ولاد البلد

صور| انتشار القمامة يثير استياء أهالي محيط مدرسة النهضة بدشنا.. ومسؤول يرد

صور| انتشار القمامة يثير استياء أهالي محيط مدرسة النهضة بدشنا.. ومسؤول يرد انتشار القمامة بمحيط مدرسة النهضة تصوير : محمد اسعد

يشكو أهالي محيط مدرسة النهضة بدشنا، من انتشار أكوام القمامة أمام المدرسة، ما أدى إلى انتشار الروائح الكريهة، بالإضافة إلى انتشار الحيوانات الضالة، ما يهدد صحتهم وصحة أبنائهم للخطر، مطالبين الوحدة المحلية بوضع صناديق للحد من انتشار أكوام القمامة في الشارع.

يقول حسين عبد الحميد مدرس، إن القمامة زادت في الفترة الأخيرة، بعد أن اعتاد بعض الأهالي إلقاءها دون خوف من المحاسبة، في ظل عجز الوحدة المحلية عن اتخاذ التدابير اللازمة لمنع انتشارها وتراكمها فى محيط مدرسة النهضة الابتدائية.

انتشار القمامة بمحيط مدرسة النهضة تصوير : محمد اسعد
انتشار القمامة بمحيط مدرسة النهضة- تصوير: محمد اسعد
انتشار القمامة

ويشير حمادة عبد الله، أحد سكان المنطقة، إلى أن الشارع يقع فيه إدارة التضامن الاجتماعي، وكذلك إدارة الشباب والرياضة بدشنا، ومدرسة النهضة الابتدائية، ومع ذلك فإن انتشار القمامة يزداد يوما بعد آخر، مطالبا بضرورة الاهتمام بإزالة المخلفات والقمامة، حفاظًا على صحة المواطنين، وكذلك إزالة المخلفات من الطريق.

ويضيف حمادة عبدالرحيم، أحد سكان المنطقة، أتعجب من مسؤولي مجلس المدينة، لإهمالهم المنطقة، على الرغم من وجود أكثر من مصلحة حكومية بها.

وطالب حمدى حسان، المسؤولين بوضع صناديق قمامة بالمنطقة، حيث تتراكم فيه فضلات الأطعمة، والقمامة، ما يسمح لانتشار الكلاب الضالة والحشرات، ما يعرض حياة المواطنين للخطر، إلى جانب ذلك، فإن سيارات القمامة تغيب عن المشهد، فلا تدخل لتلك المنطقة، وقال: نرجو من المسؤولين بمجلس مدينة دشنا، الاهتمام قبل أن يتفاقم الأمر.

انتشار القمامة بمحيط مدرسة النهضة تصوير : محمد اسعد
انتشار القمامة بمحيط مدرسة النهضة تصوير : محمد اسعد
رد مسؤول

من جانبه، قال المهندس كرم محمود، نائب رئيس مدينة دشنا، لـ”دشنا اليوم” إن سيارة القمامة تزيل القمامة من تلك المنطقة يوما بعد آخر في الصباح الباكر، ومن محيط مدرسة النهضة.

وتابع أن سبب تكدس القمامة، هو إلقاء المواطنين للمخلفات عقب الإزالة التي تجريها الوحدة المحلية، مشيرا إلى أنه يخطط لوضع حل لمشكلة القمامة بمحيطة مدرسة النهضة الابتدائية قبل بدء العام الدراسي الجديد، حرصا على سلامة الطلاب من الروائح الكهريهة والحشرات الضارة.

الوسوم