حوار| محمد إسماعيل: سعيد بفوزي في “مبدعي المستقبل” وأحلم بأن أكون مهندس ديكور

حوار| محمد إسماعيل: سعيد بفوزي في “مبدعي المستقبل” وأحلم بأن أكون مهندس ديكور
حصل محمد إسماعيل محمد، الطالب بالصف الأول الإعدادي بمدرسة أبوبكر الصديق الإعدادية بدشنا، على المركز التاسع على مستوى الجمهورية والمركز الأول على مستوى محافظة قنا قي مسابقة “مبدعي المستقبل” في مجال الرسم التي نظمتها الهيئة العامة لقصور الثقافة بالاشتراك مع مديرية التربية والتعليم بقنا.

كيف شاركت في مسابقة “مبدعي المستقبل”؟

أعلنت إدارة مدرسة أبوبكر الصديق الإعدادية عن مسابقة في مجال الرسم تنظمها الهيئة العامة لقصور الثقافة بالاشتراك مع مديرية التربية والتعليم بقنا، وبدأت برسم بورتريه للشيخ الراحل عبدالباسط عبدالصمد، وتم تقديم العديد من الرسومات قسم الموهوبين بإدارة دشنا التعليمية.

ماذا كان شعورك عقب فوزك بالجائزة؟

لم أشعر بهذا من قبل لعدم استيعابي الأمر، وطرت فرحًا لحصد تلك الجائزة بعد عناء وتعب لليالي طويلة وتركيز في أن أرسم البورتريه بتفاصيل الوجه الدقيقة.

متى بدأت مزاولة الرسم؟

بدأت الرسم في عمر أقل من الـ6 أعوام من خلال رسومات بدائية للطبيعة، ومن ثم بدأت في المرحلة الابتدائية أتعلم من معلمة التربية الفنية بالمدرسة الأساسيات التي يجب اتباع خطاها لسلك الطريق الصحيح في مجال الرسم، وأيضًا كنت أشاهد برامج للرسم على قنوات الأطفال تعلم أساسيات ومبادئ الرسم، وشعوري بأن أكون مثل تلك الأطفال التي يكرمونها لبراعتهم ووصولهم لمستويات عليا.

ما دور الأسرة في تشجيعك؟

وكيف كان شعورهم عند سماعهم الخبر؟ فخور بتشجيع أسرتي لي دائما، ودعمهم المعنوي لموهبتي منذ الصغر وحتى الآن لكثرة شغفي بمجال الرسم، والأبرز دور والدي الذي لم يمانع يومًا لمشاركتي في مسابقات التربية الفنية بالمدرسة، ورغبته بأني يراني محققًا أعلى مستوى في الرسم، وعند إعلان النتيجة رأيت السعادة في أعين جميع أفراد أسرتي وحفزوني بالاستمرار والعمل على تنمية موهبتي.

ماهي الخامات الأساسية التي تستخدمها في رسم البورتريه؟ وكم عدد الساعات التي تستغرقها في رسم لوحة واحدة؟

أكثر الخامات التي أتناولها في رسم البورتريه القلم الرصاص والألوان الأساسية لإعطائها روح ونقاء للرسمة من أي إضافات أخرى، والبورتريه الواحد يستغرق من 3 إلى 4 ساعات بحسب محتويات الصورة.

ماهي أبرز الشخصيات التي رسمتها والمفضلة إليك؟ وهل شاركت في مسابقات من قبل؟

رسمت العديد من الشخصيات السياسية والفنية والعلماء وشخصيات كرتونية منها “الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، والرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية حاليًا، والشيخ الراحل عبدالباسط عبدالصمد”. نعم شاركت في أكثر من مسابقة تابعة لوزارة التربية والتعليم منها “مسابقة فكر، واكتب، ولون، ومسابقة التربية الفنية، وأخيرًا مسابقة مبدعي المستقبل التي حصدت فيها المركز الأول على مستوى المحافظة.

ماذا تخطط للمستقبل؟

أسعى لتطوير المستوى الذي وصلت إليه في رسم البورتريه، وسأشارك في العديد من المسابقات الفنية لعرض رسوماتي على أكبر الفنانين التشكيلين لتحسين موهبتي أكثر وأكثر، وأحلم بأن أكون مهندسًا للديكور حتى لا تنقطع موهبتي في مجال الرسم.

 

الوسوم