“تكنولوجيا التعليم.. إيجابيات وسلبيات” ندوة بمركز إعلام قنا

“تكنولوجيا التعليم.. إيجابيات وسلبيات” ندوة بمركز إعلام قنا جانب من الندوة
كتب -

نظم مركز إعلام قنا التابع للهيئة العامة للاستعلامات، ندوة بعنوان” تكنولوجيا التعليم.. إيجابيات وسلبيات” اليوم الأربعاء، حاضر فيها الدكتور صبري خالد وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا، بحضور يوسف رجب مسئول الرأي العام وسهير السيد مسئول البرامج بالمركز، وذلك فى إطار حرص الهيئة على توعية الطلاب وأولياء أمورهم بالاستخدام الإيجابي للتكنولوجيا الحديثة.

تحدث صبري خالد وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا، عن التطور التكنولوجي الذى فرض نفسه على الحياة بشكل عام وتقلص الفترة بين النظرية والتطبيق للوسائل التكنولوجية الحديثة نتيجة التطور المستمر والمذهل وهو ما أدى إلى سوء استخدام لبعض التقنيات الحديثة، لافتًا إلى أن هناك مزايا وإيجابيات متعددة للتقنيات الحديثة، ففى مجال الطب ساهمت التكنولوجيا الحديثة فى إحداث تطور هائل، وساهمت فى تدفق ونقل المعلومات واختزلت الوقت فى إنجاز الكثير من الأعمال فما كان ينجز فى شهر ينجز حاليًا فى أسبوع.

واستطرد وكيل الوزارة قائلًا: “لكن رغم المزايا العديدة للتكنولوجيا الحديثة، إلا أن لها آثارا سلبية من ضمنها أنها ثقافة اقتحامية تدمر ثقافة وعادات البلاد وتنشر ثقافات غريبة مثل ثقافة “التيك واي- وقصات الشعر”، وغررت بالكثير من الشباب، وأدت إلى انتشار معلومات مجهولة المصدر، وقطع صلة الرحم وأواصر العلاقات بين الناس، والبعد عن الدين وانتشار ألفاظ ومصطلحات غريبة بالمجتمع.

وتابع و كيل الوزارة: حتى يتحقق لنا استخدام آمن وإيجابي، لا بد أن تكون هناك إدارة جيدة للوقت وأن نتحلى بعقلية ناقدة لنعرف الغث من السمين، والبحث دائمًا عن المصادر الموثوق فيها، والتدقيق فى الشخصيات المتعامل معها على صفحات مواقع التواصل الاجتماعى، واستخدام الأجهزة بشكل مقنن حفاظًا على الصحة، مع الحذر من الأجهزة الحديثة لما لها من قدرات على رصد كل شىء.

الوسوم