تزامنًا مع انتشارها بالبحيرة.. “كوبرا” تهاجم “حاوي” أثناء صيدها في دشنا

تزامنًا مع انتشارها بالبحيرة.. “كوبرا” تهاجم “حاوي” أثناء صيدها في دشنا حجاج سلامة - صائد الكوبرا

تشهد عدة قرى بمحافظة البحيرة، بخاصة مركزي الدلنجات والمحمودية، حالة من الخوف بسبب انتشار الأفاعي والثعابين السامة، خلال الأيام القليلة الماضية والتي تسببت حتى الآن في مصرع أشخاص بلدغات الثعابين التي انتشرت بشكل كبير في المصارف والزراعات، وتزامنًا مع الواقعة التي أثارت الذعر في محافظة البحيرة أصيب “حاوي” في وجهه بالسم أثناء محاولته اصطياد كوبرا من النوع الضخم بمدينة دشنا شمالي قنا.

وتعرض حجاج سلامة، يعمل “حاوي”، وهو أحد أبناء مدينة دشنا، شمالي قنا، لهجوم من قبل ثعبان ضخم، أثناء محاولته استخراجه من “حوش ماشية” لدى أحد الأشخاص بمدينة دشنا.

يقول سلامة لـ”دشنا اليوم” أنه تعود أن يقوم باستخراج الثعابين، عقب تلاوة عهد وقسم “الطريقة الرفاعية” الذي يملكه، ويمارس به مهنته التي يعمل بها منذ نعومة أظافرة، مشيرًا إلى أنه وعقب تمكنه من استخراج الثعبان الذي قال إنه من نوع “الكوبرا” ضخمة الحجم من وسط أجولة تبن في حوش ماشية، وقبل أن يقوم بانتزاع أسنانها واستخراج السم كما جرت العادة، قامت ببخ سمها في وجهه، وكاد أن يصاب بالعمى لولا أن ذهب لأبناء الطريقة الرفاعية بمدينة فرشوط، وقاموا بتلاوة القسم وإعطاء الترياق اللازم على عينيه التي قال أنها شفيت بشكل كبير من آثار السم.

ويرى حجاج أن الثعابين لم تعتد على مهاجمته، ولكن يبدوا أن أمرًا غريبًا قد حدث هذه المرة جعل الأفعى تخون العهد وتحاول الهرب، وهو الأمر الذي قال أنه لا يتكرر معه إلا نادرًا.

وعن الأفاعي التي انتشرت بشكل غير مسبوق بمحافظة البحيرة، عقب الحاوي الشاب: أن فصل الصيف وبداية الربيع من فصول التزاوج لدى الثعابين، ومن الممكن أن تكون درجات الحرارة المرتفعة جعلتهم يزحفون ناحية المصارف والبيوت المهجورة، التي قال الأهالي أن الأفاعي متواجدة بها بشكل كثيف، محذرًا الأهالي هناك أن يتعاملوا مع الأمر بشكل جدي وحذر، وتوفير الأمصال والمضادات اللازمة بالوحدات الصحية القريبة من مناطق انتشارها، لأن هناك بعض أنواع الثعابين شديدة الخطورة على حياة الأهالي.

الوسوم