بدء استراحة القضاة وإغلاق اللجان الانتخابية لمدة ساعة بمركز الوقف وقراه

بدء استراحة القضاة وإغلاق اللجان الانتخابية لمدة ساعة بمركز الوقف وقراه غلق لجان الانتخابات بمركز الوقف
كتب -

أغلقت اللجان الانتخابية أبوابها لفترة راحة تمتد من الساعة الـ3 عصرًا وحتى الساعة الـ4 عصرًا بمركز الوقف وقراه، حيث يخصص هذا الوقت للقضاة والمستشارين لتناول وجبة الغذاء.

وكانت الساعات الأولى منذ فتح اللجان وحتى فترة الراحة قد شهدت إقبالا كثيفًا من جانب الناخبين على لجان مركز الوقف وقراه.

وتضمنت المادة الأولى من قانون الانتخابات، أنه تبدأ ساعة الراحة من الساعة الـ3 مساءًا حتى الساعة 4 مساءًا، ولا يجوز تغييرها أو مدها بعد الموعد المحدد، ويتم الإعلان عن ميعاد الراحة في مكان ظاهر بالمركز الانتخابي ومقر اللجنة من الداخل والخارج، وتتم توعية جميع الناخبين عن ميعاد فترة الراحة إعلاميا وذلك بمعرفة اللجنة العليا للانتخابات، بالإضافة إلى أن رئيس اللجنة الفرعية يعلن للحاضرين في المركز الانتخابي ومقر اللجنة، بالتوقف عن التصويت مؤقتا عند بدء فترة الراحة.

وأضافت المادة: “يتم غلق مقر اللجنة مؤقتا بقفل تأميني بعد التأكد من سلامة غلق النوافذ والباب، وغلق فتحة الصندوق بالقفل البلاستيكي وإثبات رقمه في محضر إجراءات اللجنة، على أن يتم التحفظ على باقي الأوراق والمستندات بالوسيلة التي يراها رئيس اللجنة لحين انتهاء ساعة الراحة، وإثبات هذه الإجراءات في المحضر المعد لذلك، على ألا يغادر رئيس اللجنة وأي من أعضائها محيط المركز الانتخابي تحت أي ظرف”.

وأكدت: “بعد انتهاء فترة الراحة يتم فتح اللجنة بعد التأكد من سلامة الأقفال والأوراق والمستندات، وتثبت الإجراءات في المحضر المعد لذلك ويستأنف التصويت”.

جدير بالذكر أن عدد من لهم حق التصويت بالوقف وقراه يبلغ 51 ألف و883 مواطنًا، موزعين على 9 لجان بالبندر والقرى، وتبلغ نسبة من لهم حق التصويت بالبندر 33% موزعين على 4 لجان فرعية، وبقرية المراشدة 45% موزعين على 3 لجان، وبقرية القلمينا 12% بلجنة فرعية واحدة، وجزيرتي الحمودي والعبل بنسبة 8% بلجنة فرعية واحدة.

الوسوم