الممثل محمد زيدان لـ”دشنا اليوم”: سلسال الدم بدايتي الحقيقية وولاد البلد تقدم رسالة إنسانية

الممثل محمد زيدان لـ”دشنا اليوم”: سلسال الدم بدايتي الحقيقية وولاد البلد تقدم رسالة إنسانية الممثل محمد زيدان أثناء حواره لدشنا اليوم
كتب -

يقول محمد زيدان، بطل فرقة ولاد البلد، وأحد أبطال مسلسل سلسال الدم، إن المخرج مصطفى الشال هو من رشحه للاشتراك بمسلسل سلسال الدم، مشيرًا إلى أن المسلسل كان بداية نجاحه وهو ما أدخله في قلوب الجماهير.

ويشير زيدان في حواره لـ”دشنا اليوم”، إلى أن مخرج مسرحية ولاد البلد الفنان محمد الشرقاوي، سبب انضمامه للفرقة التي قدمت عروضها خلال الفترة الماضية بمحافظة قنا، موضحًا أن مسرحية ولاد البلد عبارة عن لوحات منفصلة متصلة تناقش قضايا السياسة والوطن بشكل كوميدي.. وإلى نص الحوار:

بدايتك كممثل؟

البداية كانت في مسرح الجامعة والمسابقات وعمل البروفات، وبعدها التحقت بالمعهد العالي للفنون المسرحية، قسم تمثيل وإخراج، كنت بدرس في المعهد تمثيل التلفزيون والمسرح، واشتركت في أعمال سينمائية كثيرة وآخرهم مسلسل “سلسال الدم”.

كيف تم اختيارك ضمن فريق مسلسل سلسال الدم؟

مصطفى الشال مخرج المسلسل هو من رشحني لدور “ممدوح”، وكان دور صغير جدا في البداية ثم بدأ تدريجيا بعدما أثبت ذاتي به يكبر دوري، وبالفعل نجحت فيه وكرمت على ذلك الدور من قبل جهات عديدة.

ماذا كان يعني لك دور “ممدوح” في مسلسل سلسال الدم؟

بعد قراءة السيناريو، تأكدت أن هذا الدور هو بداية معرفتي بالجمهور، وركزت وذاكرت فيه جدا، بتعليمات “مصطفى الشال” مخرج المسلسل، وبدأت أعيش في شخصية ممدوح حتى خارج كادر العمل من كثرة عشقي للدور.

كما أنه يعتبر سر نجاحي، خاصة وأنه مع ممثلين عظماء مثل الفنانة عبلة كامل والفنان رياض الخولي والمخرج الكبير مصطفى الشال، وهو الذي أدخلني قلوب الناس.

الممثل محمد زيدان أثناء حواره لدشنا اليوم

من وجهة نظرك.. التمثيل المسرحي أقوى أم السينمائي؟

في المعهد تعلمت أن أكون فنان متنوع اشتغل مسرح أو سينما أو تلفزيون، وأي عمل فني له متعته الخاص، ولكن العمل السينمائي يدوم لفترات طويلة من الزمان، وعلى الرغم من ذلك أول شيء كنت أتمنى العمل فيه وبدايتي واكتشافي هو المسرح، من خلال المسرح.

كيف تم اختيارك ضمن فريق مسرحية ولاد البلد؟

إختارني مخرج المسرحية الفنان “محمد الشرقاوي”، وعرض فكرة السفر إلى الصعيد لعرضها داخل القرى الأكثر احتياجا إلى المسرح والثقافة، طبعا من غير ما أفكر وافقت عليها وشعرت أني هقدم رسالة إنسانية، أو منتج فني احترافي للقرى الفقيرة التي يصعب عليهم الوصول إلينا بالقاهرة وإدخال البسمة في قلوبهم، ودي رسالة فنية إنسانية في ذات الوقت.

ما هي فكرة مسرحية ولاد البد ولماذا تعرض للمرة الثانية في الصعيد؟

يوجد في المسرح الكباريه السياسي وهو عبارة عن لوحات منفصلة متصلة تناقش قضايا السياسة والوطن بشكل كوميدي، وفكرة المسرحية عن كل القضايا التي تواجه المواطن من وقت قيام الثورة، من تعويم الجنيه، وقانون الفساد والخدمة المدنية، والمشكلات الجارية بسبب النزاع الديني، والهروب من الجيش، والهجرة غير الشرعية.

ونعرضها للمرة الثانية في الصعيد لأن المسرحية بتعرض معظم مشكلات المواطن المستمرة ويمكن عرضها في أي وقت وأكثر من مرة، ونكررها لتذكير المواطن بتلك المشكلات للتفكير في كيفية حلها.

ما هي الشخصية التي تمثلها بالعرض المسرحي؟

أقوم بدور عاطف الونش، أحد مشجعي المنتخب المصري، غير مشاغب عرف معنى الوطنية والحب عندما التحق بالجيش فضحى بحياته من أجله.

جانب من عروض ولاد البلد
الوسوم