المسلماني ورئيس جنوب الوادي يفتتحان معرض “الصعيد اللي متعرفهوش” بإعلام قنا

كتب -

دشنا- مصطفى أبوالحاج:

افتتح الدكتور عباس منصور، رئيس جامعة جنوب الوادى، والإعلامي أحمد المسلماني، اليوم الثلاثاء، معرض لطلاب الدراسات العليا الذي نظمته كلية الإعلام تحت عنوان “الصعيد اللى متعرفهوش”، ويشمل عدة حملات إعلامية إرشادية منها “مواقع التواصل بلا تواصل، ومعا لمحاربة سرطان الثدي، ولا للتعصب نعم للروح الرياضية، وحكايات من تراث بلدنا، وإدمان الإنترنت يغزو عقول الشباب، وغلاء المهور، وتجارة الأعضاء قنبلة موقوتة، ومعًا لإنقاذ أطفال الشوارع، وصعيد خالي من فيروس سي، وصحتك ثروتك”.

وشهد المعرض العديد من المبادرات لطلبة الفرقة الأولى بكلية الإعلام وتكنولوجيا الاتصالات منها “تأثير التلوث على الصحة، وظاهرة الإرهاب، ومبادرة حلم، وإعلاميين المستقبل، ومبادرة حواء احكي حكايتها التي تشتمل على الكثير من القضايا التي تتعرض لها في المجتمع”.

قالت أماني جابر، طالبة بالدراسات العليا بكلية الإعلام، ومسؤولة حملة “حكايات من تراث بلدنا”، إن الحملة تهدف لإحياء تراث بلدنا وتعزيز قيمته، لافتة إلى أن التراث فى الحضارة بمثابة الجذور فى الشجرة لأنها ستصير حضارة طفيلية ترتوي من تراث الآخرين ومن أهم رسالتها معرفتنا لتراث بلدنا والحفاظ عليه لينير لنا طريق المستقبل.

وأشارت أمنية عمرو، طالبة بالفرقة الأولى بكلية الإعلام، ومسئولة حملة “حواء”، إلى أن الحملة تناقش ظواهر المجتمع منها العنف ضد المرأة التي تأثر عليها سلبيًا في مجتمعاتنا، وظاهرة الطلاق المنتشرة بشكل مخيف في الفترة الأخيرة ليرجع لعدم تأقلم الزوج مع زوجته ومن ثم تأثيره على الأطفال، موضحة أنه يمكن معالجة تلك الظواهر عن طريق نشر الوعي السليم وتنظيم العديد من المبادرات وحملات توعوية للنساء والرجال.

ولفتت ندا أمين، طالبة بالفرقة الأولى بكلية الإعلام، إلى أنه لابد أن يواجه المجتمع ظاهرة التحرش ووجود حلول جذرية لها حلها، حيث أصبحت نسبة وجود التحرش في المجتمع تتخطى الـ30%، مضيفة أنه يمكن معالجة تلك الظاهرة من خلال وسائل الإعلام المرئية، ومساعدة القانون من خلال وجود قوانين رادعة لعقوبة المتحرشين بها.

واتخذ أحمد عبده، طالب، ومسؤول مبادرة “حلم”، اللاعب محمد صلاح مثالًا للحملة ليكون قدوة يحتذي به الشباب والمثابرة والثقة بالنفس استطاعتهم في تحقيق حلمهم.

الوسوم