ولاد البلد

فيديو| «العطش» يضرب منطقة الجبل بنجع علي حسن في المراشدة.. ومواطنون: المياه الملوثة تقتلنا

فيديو| «العطش» يضرب منطقة الجبل بنجع علي حسن في المراشدة.. ومواطنون: المياه الملوثة تقتلنا «العطش» يضرب منطقة الجبل بنجع علي حسن في المراشدة
كتب -
دشنا – نور مبارك

«بنشرب ميه ملوثة» جملة تتردد على ألسنة أهالي ناحية الجبل باتجاه حوض علي حسن بقرية المراشدة، التابعة لمركز الوقف، شمالي قنا، بسبب عدم وصول المياه لهم حتى الآن، رغم تعدادهم السكاني الذي تجاوز الـ1000 نسمة، ما يضطرهم للجوء إلى الآبار الارتوازية التي جلبت لهم الأمراض لارتفاع نسبة الأملاح والشوائب بها، وأدت إلى وفاة شخصين بمرض الفشل الكلوي.

معانة الأطفال وملأ الجراكن

معاناة

يقول أحمد عكاشة عامر، عامل، إن المنطقة يقطنها أكثر من ألف شخص، يعيشون في معاناة حقيقة بسبب عدم وصول مياه الشرب إلى منازلهم، لافتًا إلى أن بعض أهالي المناطق المجاورة يرفضون منحهم مياه نظيفة أحيانًا حتى لا يزيد استهلاكهم وتترفع الفواتير الخاصة بهم.

ويطالب ياسر مرعي، مزارع، مسؤولي الوحدة المحلية والمياه بالوقف بسرعة التحرك وتوصيل خطوط مياه نظيفة للمنطقة للتخفيف من معاناة الأهالي، لافتًا إلى أن أهالي المنطقة وأبنائهم أصبهم التعب من التنقل يوميًا لتعبئة الجراكن من المناطق المحيطة بهم.

منطقة الجبل

مياه ملوثة

“بنشرب من المياه اللي بنسقي بيها الزرع” بتلك الكلمات عبر جمال زكي شمروخ، مزارع، عن معاناة أهالي منطقته في الحصول على المياه، مشيرًا إلى أن الأهالي يلجئون للشرب من المياه الجوفية غير الصالحة للاستخدام الآدمي، ما أدى إلى إصابة العديد من الأهالي بالفشل الكلوي، وفاة اثنين بسبب المرض اللعين، وإجراء إحدى السيدات عملية.

خيري عبد الراضي، عامل، يشير إلى أن أهالي منطقة الجبل يضطرون لتشغيل موتور ضخ المياه الجوفية بشكل مستمر لسد حاجة الأهالي من المياه رغم عدم صلاحيتها للاستخدام الآدمي، مضيفًا أن المنطقتين المجاورتين تبعدان عنهم بـ4 كيلو مترات والأخرى بـ500 متر وبهما مياه، ورغم وقوع النجع بين المنطقتين إلا أن المسؤولين يرفضون توصيل المياه إليهم.

تخزين المياه في الجراكن

رد مسؤول

وفي نفس السياق يقول أحمد صلاح، مدير شركة المياه والصرف الصحي بالوقف، إنه تم وضع المنطقة بالخطة المقبلة، مطالبًا الأهالي بتقديم طلب للمجلس المحلي لمخاطبة شركة المياه لمعاينة المنطقة وتوصيل خطوط المياه.

الوسوم