العسكري مش عبدالمأمور

العسكري مش عبدالمأمور جنود مصر البواسل
كتب -

كتب: حمدي حسين

ياد بصلي زين ..
وافتحلي القلب ..قبل الودنين .
فرعون ..راح فين ..؟
فين النمرود..
وجنود بتهد في أبراجها..؟
وأما فرجها ..ربك نجانا من التلمود
عبروا الصايمين جسر الأحزان
والعسكري كان
عبد المعبود
العسكري مش عبد المأمور
العسكري نور
وقمر سهران لجل العشاق
مع أنه ليلاتي يبات مشتاق
بقليب مفطور
مش له أحباب وفؤاد حزنان
زى العصفور.
م اهو زيينا من دم ولحم
وله احاسيس وآلام وشعور.
مش أخويا وأخوك وواد عمي
ولا نغمي ..
افهمني يا واد ..
يكفي أنه شهيد زنهار في طابور
مستنى الدور.
العسكرى ياد.
العسكري واد أسمر ودراع
توقف من فوقه أسود وسباع
العسكري نار
وحطب أشجار لكانون الدار
بيدفّى البرد .. تنام يا فقير
من غير كستور
العسكري سور
ترباس الباب
العسكري أمنّ وشطّ وبرّ
يجيب النصر .. ولو مُطرّ
مين غاوي يحارب وسط الدمّ
في قلب النار وفى عز الحرّ
واكتب يا تاريخ
أرواحنا سلاح
وسمانا براح
والبحر هناك ..حارسه الملاح
والفاس يا وطن ماسكة الفلاح .
وافهم يا ابني
قبل متهدم حاول تبني.
تكره تقبل
العسكري ماضي ومستقبل
جرد العيلة..وألف قبيلة
هو العكاز ساعة الميلة
قادر ويشيل أتقل شيلة
العسكري فُرقه وموت وشهيد
العسكري فرحة ليلة العيد
وخبر معلوم ..وغضب مكتوم
أول ما ظهر .. للدنيا بهر
وإذا زاد الضيم
يقلبها الخيمة يزيح الغيم
كما طيارة يحلّ الموضوع.
العسكري واد عييّل غلبان
كما عود ريحان بالعشق رطن
وردة في أصيص خايفة القصقيص
وفداك يا وطن
العسكري جوع صوتنا المسموع
صناديق ودموع ..في قلوبنا سكن
العسكري كود فاقد مفقود
جندي مجاهد وأنت الشاهد
وأنت المشهود
تتجنى عليه اوقفلك .. لا
العسكري مات ووهبنا حياة
اثبت يا ولد ..
العسكري غول ..ببساطة ها قول
كما طبق الفول ساندك يا بلد ..

++

يذكر أن حمدي حسين، أحد أبناء مدينة دشنا، شاعر ومحاضر مركزي، صدر له عدد من الدواوين الشعرية ونشرت قصائده في معظم الدوريات الأدبية المتخصصة، له حضور في الواقع الثقافي والمؤتمرات الأدبية، ترأس نادي أدب دشنا سابقًا، وحاليًا عضو نادي الأدب المركزي بمحافظة قنا.

الوسوم