أهالي نجع الخولي بدشنا يطالبون بإصلاح كشافات الإنارة وتمهيد الشوارع

أهالي نجع الخولي بدشنا يطالبون بإصلاح كشافات الإنارة وتمهيد الشوارع تركيب كشافات إنارة
سادت حالة من الاستياء والغضب الشديد بين أهالي منطقة نجع الخولي، التابع لمركز دشنا، شمالي قنا، بسبب إهمال مسؤولي الوحدة المحلية للمنطقة الذي نتج عنه عدم صيانة أعمدة الإنارة في معظم الشوارع وتهالك الطرق التي تسببت في الكثير من الحوادث، موضحين أنهم تقدموا بالعديد من الشكاوى للمسؤولين ولكن دون أدنى استجابة –بحسب تعبيرهم-.
يقول أبوالفتوح السمان، موظف، أن المنطقة تعاني من العديد من المشكلات، بسبب انعدام الإضاءة في معظم الشوارع التي تتسبب في كثير من الأحيان في وقوع حوادث، مضيفًا أن الأهالي أرسلوا الكثير من الشكاوي للمسؤولين ولكن لم يتم الرد عليهم.
ويطالب حمادة أنور، عامل، بمراجعة كافة الأعمدة وإصلاح التالف منها وتركيب كشافات إنارة جديدة سواء بالشوارع الداخلية أو الرئيسية.
تهالك الطرق
يشير أحمد عبدالصبور، موظف، إلى أن جميع شوارع المنطقة متهالكة وتحتاج إلى تمهيدها ورصفها وأصبحت لا تصلح لسير السيارات أو حتى المارة، موضحًا أن الوحدة المحلية كانت قد بدأت بالفعل في المرحلة الأولى من تمهيد الطرق، ولكنها توقفت وأصبحت الطرق جميعها عبارة عن مطبات تعيق حركة المرور.
ويناشد حسن عبدالباسط، سائق، مسؤولي الوحدة المحلية بمركز ومدينة دشنا، بسرعة تمهيد شوارع المنطقة في أقرب وقت ممكن تجنبًا لحدوث كارثة كبيرة بالمنطقة، مردفًا: “نحتاج نظرة من المسؤولين”.
رد مسؤول
من جانبه، أشار كرم محمود، نائب رئيس مدينة دشنا، إلى أن الوحدة المحلية ستخاطب شركة الكهرباء بدشنا، لسرعة صيانة كشافات الإنارة بالمنطقة وتجديد المتهالك منها، لافتًا إلى أن خطة رصف شوارع منطقة نجع الخولي ستبدأ في بداية العام المقبل.
الوسوم