أهالي الياسينية يطالبون “المصرية للإتصالات” بتغيير كابل الإنترنت المسروق

أهالي الياسينية يطالبون “المصرية للإتصالات” بتغيير كابل الإنترنت المسروق الياسينية

يطالب عشرات الأهالي بقرية الياسينية التابعة لمدينة دشنا شمالي قنا، شركة المصرية للإتصالات بتغيير واستبدال خط الإنترنت الذي يربط بالقرية، بعد أن سرقه مجهولين، ما تسبب في انقطاع خدمة الإنترنت عن القرية.

يقول عبد المجيد حمدي، شيخ بلد القرية، أن بعض اللصوص سرقوا أجزاء من كابل الإنترنت الذي يربط من كابينة الشركة إلي القرية، ما تسبب في انقطاع خدمة الانترنت عن القرية، مضيفًا أنه خاطب مسؤولي الشركة مرارا وتكرارا، وفي كل مرة تذهب وعودهم “أدراج الرياح” بحسب تعبيره.

ويلفت محمد قاعود، مزارع بالقرية، إلى أنهم يسددوا فواتير الإنترنت للشركة شهريا بدون أن يستفادوا بالخدمة بسبب عدم وجود تيار من السنترال بعد قطع الكبل المسروق، مضيفا “أن كانت شركة الاتصالات لن تصلح العطل فليخبرونا حتى نفسخ التعاقد معهم ومع شركات الإنترنت التي تكلفنا أموالا طائلة.

وعبر أكرم حمدي، طالب، عن استغرابه من مطالبة الشركة الأهالي بحماية كابلات الاتصالات، متسائلاً: “هل كان علينا أن نعين أفراد حراسة بمدخل القرية لحماية الكابل المسروق من السرقة؟”.

من جانبه عقب مصدر مسؤول بشركة الإتصالات، أنهم سيغيرون الكابل المسروق بشكل كامل خلال الفترة المقبلة والذي يصل طوله حوالي 250 مترًا، لافتًا إلى أن أزمة الدولار ستجبرهم علي استعمال الكابلات السلكية مجددًا، بدلًا من خطوط الفايبر التي كانت الشركة توصلها للقرى في الفترة الأخيرة.

الوسوم