أخصائي تغذية علاجية: صوم “رمضان” يكافح الشيخوخة

أخصائي تغذية علاجية: صوم “رمضان” يكافح الشيخوخة رمضان
كتب -

قال الدكتور ياسر علي، أخصائي التغذية العلاجية بقنا، إن أحدث الأبحاث والدراسات الطبية أثبتت أن صوم رمضان أفضل طرق مكافحة الشيخوخة، لافتا إلى أن التجارب المعملية أثبتت أن عملية تقييد السعرات الحرارية أو الحد منها تبطئ الشيخوخة.

وأوضح علي في تصريحات لـ”دشنا اليوم” أن صوم شهر رمضان الحل المثالي لذلك لأنه ينظم حركة السعرات الحرارية بالجسم بعكس عمليات التجويع المستمر والتي تسبب تقييد السعرات وتحرم الجسم من العناصر المفيدة وتسبب أمراض الأنيميا ولين العظام.

أخصائي التغذية أشار إلى أن الصوم يقوم بعمليتين مهمتين بالجسم، الأولى هي اللجوء إلى التغذية الداخلية اعتمادا على المخزون والذي يتراوح ما بين 40-45 % من وزن الجسم، مضيفًا أن الثانية العمل على زيادة قدرة الجسم على التخلص من السموم خاصة في الأنسجة المريضة،وتوفير عنصر الراحة للجهاز الهضمي وملحقاته.

وأضاف أن بعد شهر كامل من الصوم تصبح وظائف الجسم أكثر نشاطا ويصبح الدم أصفى وأكثر غنى بكرات دم أكثر شبابا، مشيرًا إلى  أن من ضمن مظاهر الشيخوخة تأخر عملية التمثيل الغذائي بالجسم والتي يتم من خلالها تحويل الغذاء إلى سعرات حرارية، وأظهرت بعض التجارب أن صوم من 30 إلى 40 يوما سنويا، يزيد من معدل التمثيل الغذائي من 5- 6 % وبالتالي عندما يتحسن معدل التمثيل الغذائي تتأخر الشيخوخة.

الوسوم