31 يوليو.. “صحة دشنا” تطلق الحملة القومية لتنظيم الأسرة

31 يوليو.. “صحة دشنا” تطلق الحملة القومية لتنظيم الأسرة الإدارة الصحية بدشنا
كتب -

قال الدكتور مصطفى زين، مدير الإدارة الصحية بدشنا، ستنطلق الحملة القومية لخدمات الصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة في الفترة من 31 يوليو الحالي وحتى 4 أغسطس المقبل، بالتنسيق مع مديرية الصحة بقنا، وبرعاية وزارة الصحة والسكان.

وأضاف زين في تصريحات خاصة لـ”ولاد البلد” اليوم الخميس، إن الحملة تستهدف تقديم خدمات الصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة لأهالي مركز دشنا بالبندر والقرى من خلال تخصيص 5 سيارات مجهزة بالأطباء والتمريض والأدوية ووسائل تنظيم الأسرة تجوب جميع ربوع المركز، إضافة إلى وجود فريق طبي متخصص في خدمات تنظيم الأسرة في جميع الوحدات الصحية بالقرى وخصوصا القرى النائية مثل الميات ونجع عبدالقادر.

وأشار مدير الإدارة إلى أن الحملة تتبع الحملة القومية لتنظيم الأسرة التي أطلقتها وزارة الصحة والسكان  على مستوى الجمهورية، لتوفير الخدمات الصحية للسيدات في سن الإنجاب ونشر ثقافة الصحة الإنجابية.
وأضافت دكتورة شيماء عبدالمنعم، مدير قسم تنظيم الأسرة بصحة دشنا، أن الحملة ستركز على استخدام وسائل تنظيم الأسرة طويلة الأمد لتحقيق أعلى مستوى من مستويات الحماية ضد مخاطر الحمل المتكررة، مشيرة إلى أن الثقافة الإنجابية المغلوطة في بعض قرى دشنا والتي تروج لفكرة الحمل المتكررر تؤدي في النهاية إلى مضاعفات على الأم مثل الأنيميا والضعف العام، وتدهور الصحة العامة للجنين، وحالات وفاة الأجنة، إضافة إلى زيادة عدد الأبناء والتي ترجع أسبابها إلى الأم والأسرة.

وناشدت مدير تنظيم الأسرة الأهالي بالقرى والبندر التفاعل مع الحملة والاستفادة من خدماتها المجانية، والتي تشمل توقيع الكشف على السيدات، ووصف الوسيلة المناسبة لمنع الحمل سواء كانت طويلة الأمد مثل اللولب و الكبسولة أو قصيرة الأمد مثل الحبوب.
كانت وزارة الصحة والسكان قد أطلقت الحملة القومية لتنظيم الأسرة تحت شعار “سعادتي وصحتي في تنظيم أسرتي” بالمحافظات في 17 يوليو الماضي، بهدف تحقيق مبدأ المساواة والعدالة الاجتماعية لوصول الخدمات للفئات المستحقة بالأماكن النائية والمحرومة من الخدمة، وتسخير كافة الإمكانيات على المستوى المركزي والمحلي، والمساهمة في خفض معدل وفيات الأطفال والأمهات بسبب الثقافة الإنجابية الخاطئة.
ويذكر أن تقرير المجلس القومي للسكان بقنا عام 2015 ذكر أن معدل وفيات الأطفال الرضع بلغ 14% من إجمالي عدد السكان ومعدل وفيات الأطفال دون سن الخامسة بلغ 18%.

الوسوم