تراجع كمية الأقماح الموردة لشون قنا عن العام الماضي بـ30 ألف طن

تراجع كمية الأقماح الموردة لشون قنا عن العام الماضي بـ30 ألف طن شون القمح
كتب -

شهدت صوامع وشون القمح بمحافظة قنا تراجعًا في كمية القمح التي وردها المزارعون هذا العام بعكس الثلاث المواسم السابقة والتي كانت تشهد ارتفاعًا تصاعدي من موسم لآخر.

وفي عام 2013 تم توريد 79 ألفًا و33 طن قمح بمختلف شون وصوامع المحافظة، وفي عام 2014 ارتفع التوريد ليصل لـ 188 ألفًا و594 طنًا و456 كيلو قمح وبنسبة تتخطي الـ 100%.

وفي عام 2015 ارتفعت نسبة التوريد مرة أخرى بنسبة تقترب من 50% ليصل إجمالي ما تم توريده من القمح 174 ألفًا و 500 طن، أما في هذا العام فانخفضت نسبة التوريد بشكل كبير لتصل لـ 149 ألف طن فقط، رغم إعلان وزارة التموين عن استكمال النسبة المستهدفة والتي تصل إلى 4 ملايين طن قمح بمختلف محافظات الجمهورية، حسب بيانات رسمية.

ويرجع المهندس عبد القادر حمد، نقيب الزراعيين بالوقف تراجع نسبة توريد القمح عن الموسم السابق إلى الشروط التي وضعتها وزارة التموين ومطالبة المزارعين بالحيازة الزراعية كشرط لاستلام القمح منهم، وهو ما أثر على كمية القمح الموردة، خاصة أن كثير من المزارعين لا يملك حيازة زراعية.

ويقول الصاوي عبدالعزيز، مزارع، إن إغلاق الشون في وجه المزارعين أكثر من مرة وخاصة في مركز دشنا أثر بالسلب على الكميات الموردة، مطالبًا المسؤولين عن الشون والصوامع بتيسير عملية استلام القمح من المزارعين في الموسم المقبل.

ومن جهتها، توضح الدكتورة أمل إسماعيل، وكيل وزارة الزراعة بقنا، أن انخفاض نسبة القمح الموردة هذا الموسم يرجع إلى أن شون وصوامع محافظة قنا استقبلت القمح من مزارعي قنا فقط بعكس المواسم السابقة والتي كانت تستقبل كميات من القمح من المحافظات المجاورة كشرق العوينات، خوفًا من أن السعة التخزينية للشون والصوامع لا تكفي الكمية الموردة.

الوسوم