مواطنون بدشنا غاضبون من انقطاع التيار الكهربائي 10 ساعات متواصلة

مواطنون بدشنا غاضبون من انقطاع التيار الكهربائي 10 ساعات متواصلة أرشيفية
كتب -

شهدت قرى أبومناع بدشنا شمالي قنا، مساء أمس، انقطاع الكهرباء لأكثر من  7 ساعات متواصلة، فيما عاود الانقطاع، صباح اليوم السبت،  لمدة 3 ساعات، ليصبح انقطاع الكهرباء 10 ساعات متواصلة على مدار يوم ونصف اليوم، ما سبب حالة من الغضب الشديد لدى المواطنين وطلاب الثانوية العامة والثانوية الازهرية

يقول عبدالهادي محمد، طالب بالصف الثالث الثانوي، إنه اضطر إلى استخدام كشاف الهاتف المحمول الخاص به، بعد نفاد بطاريات الشحن من الكشافات بالمنزل، مشيرًا إلى أن انقطاع الكهرباء 10 ساعات متواصلة في ظل الامتحانات كثير.

ويضيف حسن فؤاد، أحد أهالي قرية أبومناع بحري، إن انقطاع الكهرباء زاد عن حده، خاصة مع ارتفاع درجة الحرارة وعدم قدرة كبار السن والأطفال على التحمل كل تلك الساعات.

أما علي محمود، مزارع، يقول ساخرًا “أنا خدت الفرشَة بتاعتي ونمت في الشارع”، مشيرًا إلى أنه لا أحد من المسؤولين في المحليات يقدر المعاناة التي يعانيها كبار السن وأصحاب الأمراض كالضغط والسكر، بالإضافة إلى طلاب الثانوية.

في الوقت نفسه طالب عدد من المواطنين رئيس الوزراء ورئيس الجمهورية بإقالة المسؤولين بالمجلس المحلي، إذ إن أكثر من 600 ألف نسمة في قرى دشنا يعانون من انقطاع الكهرباء والمياه المستمر في رمضان، في ظل ارتفاع درجات الحرارة، وتجاهل المسؤولين الرد على المواطنين وتوفير الخدمات لهم.

بينما هدد آخرون في قرى دشنا بإرسال شكاوى لمكتب رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء، للمطالبة بالتحقيق مع مسؤولى المجالس المحلية وشركة الكهرباء، بسبب ما يعانونه من انقطاعات مستمرة للمياه والكهرباء .

بينما يقول محمد إبراهيم، السكرتير العام لمدينة دشنا، في تصريحات لـ”ولاد البلد” إن السبب الرئيسي في انقطاع التيار الكهربي عن قرى أبو مناع هو أعطال في كبلات التغذية الرئيسية للمحولات المغذية للقرى، لافتًا إلى أن مجلس المدينة يتواصل فورًا مع مسؤولي الكهرباء في حال تبليغ المواطنين بانقطاع التيار الكهربائي، ويجرى التنسيق معهم حتى إصلاح الأعطال وعودة الكهرباء.

 

الوسوم