مدير مستشفى دشنا يتقدم باستقالته لتدني مستوى الخدمة الصحية

كتب -

تقدم الدكتور محمد حمدي العديسي، مساء اليوم، باستقالته لوكيل وزارة الصحة بقنا، لتدني الإمكانيات، وعدم توافر الخدمات للمواطنين بشكل جيد.

وقال حمدي، في تصريحات خاصة لـ”ولاد البلد” إنه تقدم بالاستقالة بعد تعسف الإدارة الصحية بدشنا تجاه المستشفى، سواء رفضها المساعدة في صرف المستحقات المالية الخاصة بالعاملين بالمستشفى، أو مسؤوليتها عن تدني مستوى الخدمات للمواطنين، لافتا إلى أن مدير الإدارة تخصصه صيدلة وليس طبيبا.

واضاف أنه خلال فترة عمله كمدير للمستشفى قام بالعديد من المجهودات التي تعود على المستشفى في الموقع المؤقت بالنفع وتقديم خدمة للمواطنين، منها تزويد مستشفى دشنا المركزي، بمقره المؤقت، بمحول كهرباء سعة 300 وات، بدلا من القديم، لتشغيل طاقة المستشفى بالكامل ولحل مشكلة انقطاع الكهرباء به، خاصة بوحدات الغسيل الكلوي.

وأضاف “العديسي” أنه تم أيضا تجهيز غرفتين للحضانات الخاصة بالمستشفى بالمقر المؤقت، وكل غرفة بها 5 حضانات، لافتا إلى أن الحضانات تعمل بشكل كامل، مضيفا أن هنا أيضا 20 وحدة غسيل كلوي تعمل بكامل طاقتها وتخدم حوالي 68 مريضا بالفشل الكلوي يوميا على ثلاث مراحل.

وأوضح مدير المستشفى أننا طالبنا بتوفير سيارة إسعاف بمسعف لنقل المرضى المحولين من مستشفى دشنا إلى مستشفى قنا، بدلا من اتجاه المريض من دشنا إلى فاو، وبعدها من فاو إلى قنا، مشيرا إلى أنه يتابع مع مديرية الصحة للانتهاء من توفير السيارة.

وأشار إلى أنه تم إصلاح جهاز التعقيم، بالتعاون مع الصحة والمهندس المسؤول عن إصلاحات أجهزة التعقيم، حيث يعمل بشكل كامل دون أية مشكلات أو شكاوى من المواطنين، موضحا أن المقر المؤقت تم تطويره وتجهيزه بشكل جيد لخدمة المواطنين بدشنا، لحين الانتهاء من أعمال التطوير بالمقر الرئيسي بصعايدة دشنا، المقرر الانتهاء منه في 2018.

الوسوم