“السمان”..محارب السمطا الذي احتسبته أسرته في الشهداء وتحول سرادق عزاءه إلى فرح

“السمان”..محارب السمطا الذي احتسبته أسرته في الشهداء وتحول سرادق عزاءه إلى فرح

أرجع العم فؤاد السمان، ابن قرية السمطا بدشنا، شريط ذكرياته عشرات السنوات للخلف وتحديدا قبيل معركة أكتوبر بساعات، وكان له معنا هذا الحوار بمناسبة ذكرى عيد تحرير سيناء.

قبل أن يسترسل في حواره نوه السمان إلى إن انتصارات أكتوبر المجيد وذكرى تحرير سيناء، والانتصارات الحربية، لا تحسب فقط لكل من عاصر هذه المعارك، وإنما هناك قادة وجنود مجهولين، رسموا الطريق إلى النصر ولم يسعفهم القدر ليشهدوا علم مصر وهو يرفرف بالضفة الشرقية لقناة السويس وسيناء، لافتاً أن مصر بأسرها أسهمت في الانتصار وعلى رأسهم الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، الذي رسم طريق النصر، معتبرا أنه من الشخصيات القلائل الذين كسبوا احترام العالم أجمع والعدو قبل الصديق.

فى أي سلاح التحقت؟

قال رئيس الأمن الصناعي السابق بمصنع سكر دشنا فؤاد السمان، إنه التحق بسلاح الدفاع الجوي في أعقاب نكسة 67 التى كانت بمثابة الصدمة للشعب المصري، معتبراً أن كلمات الرئيس الراحل جمال عبد الناصر كانت بمثابة الأمل الذي يدبه في أوصالنا كلما شعر بأننا استسلمنا للهزيمة، لتعيد لنا شرارة الأمل في استرجاع وطننا.

ما هى أهم أسباب النصر فى حرب 1973؟

إن أهم أسباب النصر بعد إرادة المولى عز وجل إيمان المصريين، وأنهم يحاربون من أجل استرجاع الكرامة والهيبة، وعزة النفس التي تعتبر رأس مال كل مصري، مضيفا أن من أهم أسباب تعلق المواطنين بشخصية الراحل جمال عبد الناصر أنه كان يهتم بإبراز هيبة المصرين والمحافظة على كرامتهم بين الشعوب، لافتا أن الشعب افتقد الكثير من هذه الميزات بعد وفاته، لافتا أن الأزمة التي تعاني مصر منها الآن ليست اقتصادية أو سياسية بقدر ما هي أزمة ثقة بين الرئيس والمرؤوس، وهذه لم تكن موجودة إبان حكم ناصر وقلت كثيراً مع السادات وانتهت تماماً في عصر الذين تولوا خلافة مصر من بعدهم.

صف لنا المشهد قبيل إعلان ساعة الصفر ؟

استرسل العم فؤاد في حديثه عن الأيام القلائل التي سبقت إعلان ساعة الصفر، لافتاً أن كتيبة الدفاع الجوي التي تتبع اللواء الثالث كانت في هذه الأوقات تنفذ مشروع حرب بوادي الملاك، وبعدها تلقت الكتيبة  أوامر بتسريح العديد من الجنود وإلغاء الخطط والمناورات العسكرية التي كانوا ينوون القيام بها كنوع من مخطط الخداع والتمويه.

وأضاف أن قوات الجيش بالجنود والصف والضباط لم تكن لدى أي منهم بادرة بأننا مقبلون على حرب بعد عدة أيام.

ما هي أهم أسباب النجاح في خطة العبور؟

إن نجاح خطة العبور اعتمد في المقام الأول على المفاجأة وإيهام العدو بأننا في حالة سكون واسترخاء، وذكر أنه قبل المعركة بيوم أنهت الكتيبة التدريبات مبكراً على غير عادتها، وسمحت للجنود بالاسترخاء وأنه قبيل المعركة بساعات وتحديدا مع دقات الساعة الثانية ظهراً نزل إلى قناة السويس مع بعض زملائه للاستحمام بها، مضيفا “لم أكن أدرك وأنا أستحم بقناة السويس بأنها ستتحول إلي جحيم بعد دقائق”.

ماذا شعرتم عندما تم إبلاغكم بقرب ساعة الصفر؟

يروي كيف كان وقع خبر تعليمات قائد كتيبته عليهم عندما تم جمع الكتيبة وإعلامهم بأنهم مقبلون على حرب، قبيل ساعة الحسم بدقائق، ومع آخر كلمات قائد الكتيبة كانت طائرات مقاتلة من نوع إف – 16 فالكون تحلق فوق رؤوسهم وتشق سماء سيناء لتضرب قواعد العدو العسكرية والاستراتيجية.

كيف استعدت الكتيبة لساعة الصفر؟

استعدت كتيبته بأعداد طائرات “الميج 17” و”الميج 21 “، لافتاً أن هذه الطائرة المقاتلة التي تطير بسرعة أقل من سرعة الصوت كانت مهمتها اقتناص طائرات العدو التي أسقطنا العديد منها مع الساعات الأولى للحرب.

ما هو أهم سلاح تحصن به المصريون فى الحرب؟

أهم سلاح كان يتحصن به المصريون ويدفعهم دفعا لتحقيق الانتصار تلو الآخر هو صيحات الله أكبر التي كانت تزلزل العدو، وتجعل أياديهم مرتعشة وقبلها قلوبهم، لافتا أن هذا الهتاف الذي ردده المسلمون والمسيحيون أيضا مع دقات طبول الحرب كان له أبلغ الأثر في النصر الذي تحقق فيما بعد.

ما المفاجأة التي حدثت لك عند وصولك بلدتك؟

فوجئت عند نزولي إلى بلدتي بالسمطا أن عائلتي أقامت سرادق عزاء بعدما احتسبتنى شهيداً بعد معرفتها بأحداث الثغرة والشهداء الذين سقطوا فيها، لافتا أنهم أصيبوا بالدهشة والذهول والفرح الشديد بعد قدومه ليتحول سرادق العزاء إلى فرح كبير.

الوسوم