ترحيب من أهالي دشنا بإلغاء العمل بالتوقيت الصيفي

ترحيب من أهالي دشنا بإلغاء العمل بالتوقيت الصيفي

سادت حالة من الارتياح بين أهالي مدينة دشنا بعد صدور قرار مجلس النواب بإلغاء العمل بالتوقيت الصيفي.

وأعرب أحمد حسن، أحد أهالي مدينة دشنا، عن ارتياحة بعد صدور قرار مجلس النواب بإلغاء التوقيت الصيفي، لافتا أن إلغاءه كان متوقعا لأنه لا يفيد بشيء ويزيد العبئ على الدولة.

وقال أحمد المهدي، صاحب محل تجاري بمدينة دشنا، أن تغيير التوقيت الصيفي يعد خسارة مالية هائلة بالمليارات في البورصات خصوصا في يوم واحد كما حصل بالولايات المتحدة.

وأشار عماد النمر، موظف، إلى أن تحويل الساعة قد يضر بالنوم بشدة ويسبب اضطرابات النوم وتخفيض تأثيره ويدوم ذلك لأسابيع. ويسبب اضطراب الساعة البيولوجية للإنسان.

وقال طه أبوبكر، طالب جامعي، إن تغيير الساعة يُسبب له إرباكا لاسيما مواعيد النوم والاستيقاظ، وأوضح محمد رمضان، كميائي، أن دراسة سويدية أثبتت في عام 2008 أنا الإنسان يكون أكثر عرضة للسكتات القلبية في الأسابيع الأولى من الربيع أي بعد بدء تطبيق التوقيت الصيفي، وتقل النسبة إلى أدنى مستوياتها في الأيام الأولى من الخريف أي بعد انتهاء التوقيت الصيفي.

وقال حسين فايز أبوالوفا، عضو مجلس النواب عن دائرة دشنا والوقف، إنه كان من أول النواب الذين طالبوا بإلغاء التوقيت الصيفي، موضحا أنه لا يجد سببا منطقيا لتغيير التوقيت، فنحن إمكانياتنا بسيطة ومحدودة ولا نملك مصانع إنتاجية ضخمة ولا عمال بأعداد كبيرة، وليس لدينا اقتصاد صناعي وزراعي مثل الدول العظمى، لذلك يرى أن تغيير التوقيت يفتقد للقيمة المرادة منه، وهو تقليد ليس أكثر.

 

 

 

 

الوسوم