أبومناع بحري تشكو الظلام.. والأهالي: المجلس استبدل الكشافات القديمة بأخرى معطلة

أبومناع بحري تشكو الظلام.. والأهالي: المجلس استبدل الكشافات القديمة بأخرى معطلة أثناء تركيب الكشافات

يشكو عدد من أهالي قرية أبومناع بحري،من الظلام ليلًا ببعض شوارع القرية، رغم إعلان الوحدة المحلية للقرية عن تركيب 2500 كشاف موفر للطاقة، والتي فوجئ الأهالي بأنها معطلة ولا تنار سوا بعض الوقت وتنطفئ مرة أخرى، ما جعل الأهالي يتهمون الوحدة المحلية بالإهمال، مطالبينها بإصلاح الأعطال.

يقول عاطف جمال، عامل، إن عندما سمع الأهالي خبر تركيب 2500 كشافًا موفرًا لقرية أبومناع بحري، توقعوا أن الكشافات ستحل مشكلة الظلام التي يعاني منها معظم شوارع القرية، لافتًا إلى أنهم تفاجئوا بأن الكشافات تم تركيبها في الشوارع الرئيسية وشوارع المدارس والهيئات الحكومية فقط، وهناك الكثير من الشوارع لم يشملها التركيب واستمرت مشكلة الظلام تطارها.

ويطالب أحمد عبدالحفيظ، محام، بتحقق المساوة فى تركيب الكشافات في الشوارع، وعمل خطة توزيع للكشافات في القرية حتى لا يظلم أى شارع بالقرية، لافتًا إلى أن معظم الكشافات غير صالحة للتشغيل وبها أعطال، وعلى الوحدة المحلية تصليحها أو استبدالها، وتجريب الكشافات قبل التركيب.

من جانبه صرح عزت أحمد عمر، رئيس الوحدة المحلية لقرية أبومناع بحري، أنه سيحصر الكشافات التي بها أعطال خلال الايام المقبلة، مضيفًا أن سبب توقف تركيب الكشافات في بعض الشوارع يرجع إلى سفر مقاول تركيب الكشافات لأداء مناسك الحج، وععند وصوله ستسكمل باقي الشوارع.

الوسوم