في ذكرى مولده.. متصوفة يتداولون صورة نادرة للشيخ كحول مع ريحانة المداحين أمين الدشناوي

في ذكرى مولده.. متصوفة يتداولون صورة نادرة للشيخ كحول مع ريحانة المداحين أمين الدشناوي

قنا- أحمد طه:

تداول عدد من المتصوفة ومحبي التصوف بمدينة دشنا على صفحات التواصل الاجتماعي “فيسبوك” صورة نادرة للعارف بالله الشيخ كحول عتمان أحمد برفقة ريحانة المداحين “أمين الدشناوي”، في إحدى الاحتفالات بدشنا.

وتظهر الصورة جلوس المداح أمين الدشناوي وهو صغير السن أثناء إحيائه لإحدى الاحتفالات بالمدينة بجوار الشيخ كحول يضرب “بالدف” والشيخ يمدح حاملًا الميكروفون.

يشار إلى أن الشيخ كحول ينتمي لآل النجار بقرية الكسارنة بالوقف، وعاش حياته بدشنا، حيث ذاع صيته من خلال كراماته، والتي من أشهرها أنه كان يرشد عن الغرقى حين يتعذر العثور عليهم بواسطة الغواصين، فكان بمجرد أن يلقي بحجر إلى الماء تطفو جثة الغريق – حسب روايات أهالي المركز.

كما جمعه لقاء مع الشيخ أحمد رضوان في الستينات، كان الحاج أحمد رضوان قد حضر في ذلك الوقت لإتمام الصلح بين عائلتين في دشنا، ولما سأله الناس عن ذلك قال: لقد أتممنا الصلح أنا والشيخ كحول.

وتوفي الشيخ كحول 29 من جمادي الأولي لعام 1414 هجرية الموافق 14 نوفمبر1993، ويقام له احتفال كل عام بالساحة العامة لمشيخة الطرق الصوفية بدشنا.

وقال حسنى القاضي، صاحب استديو القاضي بدشنا لـ”ولاد البلد” إن الصورة نادرة ومن أرشيفه الخاص بالاستديو وتم التقاطها في إحدى الاحتفالات الشهيرة بمدينة دشنا.