في ذكرى رحيله.. ننشر تصريحات للأبنودي بإصدار “دشنا اليوم”

كتب -

انفرد إصدار “دشنا اليوم” التابع لمؤسسة “ولاد البلد” للخدمات الإعلامية في عددها الأول بتصريحات خاصة أدلي بها الشاعر عبدالرحمن الأبنودي قبل رحيله بـ4 سنوات، والذي تهل ذكرى رحيله الأولى غدًا 21 أبريل.

وأبدى الأبنودي بلغته الهادئة الطيبة للزميل ناصر جمعة، محرر الخبر، إعجابه الشديد بفكرة عمل مطبوعات أسبوعية وخصوصًا في الصعيد، كما أثنى على مدينة دشنا التي كان يعمل بها كاتب بمحكمة دشنا الجزئية في آواخر خمسينيات القرن الماضي وإعجابة الشديد بمدينة دشنا وذكرياته بها، قائلًا “أنا لم أنسى رحلاتي مع والدي الشيخ الكبير في قرى الجحاريد وأبودياب وحلاوة الأكل الذى تناوله هناك”.

وقال محمود الدسوقي، رئيس تحرير إصدار دشنا اليوم، إنه وضع تصريحات الشاعر عبدالرحمن الأبنودي التي تحمل إعجابه بفكرة الصحافة المحلية في صدارة الصفحة الأولى، مشيرًا إلى أن الراحل كان يعمل بمحكمة دشنا الجزئية قبل رحيله إلى القاهرة وكان دائم التجوال في قرى دشنا مع والده الشيخ الأزهري محمود الأبنودي.

الوسوم