طارق ليس الأول.. “شباب دشنا” يدفعون حياتهم ثمنًا “للاشتباكات المسلحة”

طارق ليس الأول.. “شباب دشنا” يدفعون حياتهم ثمنًا “للاشتباكات المسلحة” طارق فاوي واحمد ضاحي من ضحايا الاشتباكات

تسببت الاشتباكات بالأسلحة النارية بين عشرات العائلات والأهالي بمدينة دشنا والقرى التابعة لها، خلال الأشهر القليلة الماضية، في سقوط العديد من الضحايا غالبيتهم من الشباب، الأمر الذي أثار غضب وحفيظة الأهالي الذين طالبوا الأجهزة الأمنية بتشديد حملات جمع الأسلحة، وضبط المتهمين بالتسبب في المشاجرات الدموية، إضافة إلى تفعيل دور لجان المصالحات العرفية، لوقف تيار الدم بين العائلات.

“دشنا اليوم” تنشر لكم من خلال هذا التقرير تفاصيل بعض الأحداث والأشتباكات المسلحة التي أودت بحياة عددًا من  خيرة شباب دشنا كان كل ذنبهم تواجدهم بموقع الأحداث بالمصادفة.

أحمد ضاحي

تسببت خلافات الأرض بين عائلتين بقرية العزب بدشنا، في مقتل الشاب أحمد ضاحي، أحد أبناء مدينة دشنا، عندما نشبت مشاجرات بالأسلحة النارية بين عائلتين بالقرية في 15 يونيو الماضي، وتصادف تواجد الشاب الضحية بالقرب من مكان الاشتباكات المسلحة أثناء عمله في مهنة النقاشة في نهار شهر رمضان، فخرجت رصاصة طائشة أودت بحياته في الحال، وبعدها بيوم ألقت الأجهزة الأمنية القبض على أحمد. م، عامل، 21 سنة، مقيم بقرية العزب، لاتهامه بقتل العامل عن طريق الخطأ.

التفاصيل هنا: http://bit.ly/2sA7D6R

الزعيم

قتل طالب، في 7 نوفمبر 2016 متأثرا بإصابته بطلق ناري، بعدما أطلق عليه مجهولين النيران أثناء تواجده أمام كوبري الطبايخة بقرية العزب في دشنا.

وكانت مستشفى دشنا المركزي استقبلت الزعيم.ا.م.ا، طالب، مقيم بقرية العزب، جثة هامدة، متأثرا بإصابته بطلقات نارية بالجسد، وحول الجثمان لمشرحة مستشفى قنا العام.

التفاصل هنا: http://bit.ly/2sA0hjw

محمد عبدالله

استقبل مستشفى قنا العام في 18 مايو الشهر الماضي جثة محمد عبدالله عبداللطيف، عامل، متأثرًا بإصابته بطلق ناري طائش، أثناء تواجده في محل عمله بإحدى قرى دشنا.

وكانت مشاجرة بالأسلحة النارية نشبت بين عائلتين بقرية السمطا بسبب تجدد خلافات عائلية بينهما، وأثناء استقلال الشاب وشقيقه “موتوسيكل” للعمل بمهنة النقاشة بإحدى نجوع السمطا، حدث تبادل إطلاق النيران وأصيب برصاصة أودت بحياته.

التفاصيل هنا: http://bit.ly/2qA4K2e

نجع سمرة

في حين تسبب لهو الأطفال ولعبهم في حقل “بامية” تابع لأحد الأشخاص بنجع سمرة بقرية السمطا، في نشوب خلافات تطورت للاشتباك بالأسلحة النارية بين العائلتين، في يوم 2 يونيو الحالي ما أدى إلى مصرع مني.ع.أ، ربة منزل في الثلاثينات من عمرها، وإصابة رضيعها ياسر.ع.م، 8 أشهر، بطلقات نارية بالقدم، ونقلا إلى مستشفي قنا العام.

التفاصيل هنا: http://bit.ly/2smynEE

طارق فاوي

وفي 3 يونيو الحالي دفع طارق محمد فاوي، طالب بجامعة جنوب الوادي حياته للاشتباكات المسلحة، عندما أتهم مستشار بوزارة العدل وصهره، بإطلاق رصاصات من بندقية آلية، أثناء تواجده لتسلمه مضيفة بمنطقة العزازية بدشنا، ما أسفر عن مقتل الطالب الجامعي وإصابة ابن عمه كرم بناوي فاوي، وكان المستشار أحمد عبدالرحمن المحامي العـام لنيابات قنا اتخذ قرارا بنقل التحقيقات إلى نيابة قنا الكلية.

الوسوم