صور| بسبب الحر الشديد.. شوارع دشنا “خاوية على عروشها”

تسببت درجات الحرارة المرتفعة في إحجام غالبية الأهالي بمدينة دشنا عن الخروج للشوارع خشية الإصابة بضربات الشمس التي يحذر منها الأطباء.

وشهدت غالبية شوارع دشنا خلوها من المارة ولجأ الأهالي إلى البقاء في منازلهم اتقاءً لحرارة الطقس المرتفعة، والخلود للنوم أمام التكيفيات الصحراوية التي يفضلها الكثير من الأهالي لرخص أسعارها، ومنهم من يفضل الذهاب إلي نهر النيل للسباحة للهروب من درجات الحرارة المرتفعة.

 

الوسوم