احتراق لودر “محلي أبومناع” يتسبب في تراكم القمامة بالقرية

احتراق لودر “محلي أبومناع” يتسبب في تراكم القمامة بالقرية

عبر مواطنون بقرية أبومناع بدشنا شمالي قنا، عن استيائهم من انتشار القمامة وتراكمها في مدخل القرية.

وقال حمادة سعيد، مزارع، إنهم يعانون منذ فترة من تراكم القمامة، والمخلفات في مدخل القرية وأمام منازلهم، ما يتسبب في انتشار الباعوض والذباب الذي يؤدى إلى الكثير من الأمراض لهم ولأبنائهم، مشيرًا إلى أن العربات المخصصة لرفع القمامة من الشوارع التابعة لمجلس المدينة لا تأتي إليهم، فضلا عن عدم وجود عمال نظافة لكنس الشوارع وتنظيفها.

وأضاف سعيد أن الأهالي يجمعون القمامة ويحرقونها بسبب كثرتها، ويجلبون المعدّات اللازمة من نفقاتهم الخاصة، وقال إنه يمتلك حديقة فاكهة يلقي الأهالي القمامة داخلها بسبب عدم وجود مكان مخصص لإلقائها فيه، ما يضطره إلى تنظيفها يوميا، وتكبد عناء رفع المخلفات منها.

وقال وحيد عبد النبي، سائق، إنهم يدفعون رسوما لرفع القمامة المتراكمة أمام منازلهم، وعربات جمع القمامة لا تزور منطقتهم إلا مرة كل أسبوع، وأن تلال القمامة ملأت المنطقة.

وطالب ياسر مختار، موظف، بسرعة رفع القمامة والمخلفات من مدخل القرية، متسائلًا عن حملات النظافة التي يقوم بها المجلس.

وقال عزت أحمد عمر، رئيس مجلس محلي قروي أبومناع، إن أسباب عدم إزالة القمامة بمدخل نجع سعيد بأبو مناع هو حرق اللودر الخاص بالقرية منذ يومين، وإنه تم توفير لودر للقرية وستتم إزالة القمامة ابتدءً من الغد.

 


 

الوسوم