شبح “العطش” يطارد أهالي قرى العزب وأبو مناع.. “ومسؤول”: تشكيل لجنة لمعرفة سبب الأزمة

شبح “العطش” يطارد أهالي قرى العزب وأبو مناع.. “ومسؤول”: تشكيل لجنة لمعرفة سبب الأزمة اهالى نجع العبابدة بقرية ابومناع بحرى فى انتظار تعبئة جراكنهم

يشكو أهالي قرى “العزب المصري، وأبو مناع”، بدشنا، شمالي قنا، من انقطاع مياه الشرب لأكثر من 10 أيام متواصلة، الأمر الذى أثار حفيظة الأهالي ودفعهم إلى التهديد بعمل وقفات احتجاجية أمام ديوان عام المحافظة بالجراكن الفارغة اعتراضًا على انقطاع المياه.

ويقول أحمد بخيت، أحد أهالي قرية الطرايفة، إنهم يعانون من انقطاع المياه بالقرية بصورة شبه دائمة ما يضطرهم إلى تعبئة الجراكن من مدخل القرية والقرى المجاورة، مشيرًا إلى أنه منذ أيام دفع لمحصل الكهرباء مبلغ 86 جنيهًا على الرغم من انقطاع المياه في القرية.

ويضيف محمد مبارك، مدرس من نجع عزوز، أن عدد من أولياء الأمور بالقرية قاموا بالتعاون مع معلمين بالتبرع لحفر ماسورة مياه ارتوازية بالمدرسة التي يعمل بها بسبب انقطاع المياه المتكرر بالقرية، لاستخدامها في دورات المياه  وري الأشجار والنباتات التي قاربت على الموت ـ على حد وصفه.

ويطالب عبد الرحيم محمد، عامل بنجع عبدالقادر، المسؤولين بشركة المياه بسرعة إيجاد حلول عملية لإنهاء الأزمة التي طالت العديد من قرى أبو مناع خاصة القرى التي تقع بالقرب من الجبل، مشيرًا إلى أنهم تقدموا بالعديد من الشكاوى والفاكسات لجميع الجهات المختص ولكن دون استجابة من احد، واصفًا أزمة انقطاع مياه الشرب وتفاقمها بالنجع بأنها شبحًا يطاردهم في كل مكان.

ويتابع مصطفى محمد، مدرس بقرية الميات، أن هذه الأزمة قضت على مستقبل العديد من أطفال القرية ممن تركوا مدارسهم وانشغلوا بالبحث عن مياه الشرب، مشيرًا إلى أن المستوى التعليمي لطلاب القرية تدنى بشكل كبير، خاصة وأن الطالب يخرج عقب آذان الفجر مستقلا عربته الكارو المحملة بالجراكن والبراميل الفارغة قاطعًا مسافات طويلة خارج قريته ليعبئها بمياه الشرب، ثم يعاود الكرة بعد خروجه من المدرسة عقب آذان الظهر ليعود للمنزل مع غروب الشمس دون أن يلتفت إلى كتبه أو واجباته المدرسية من شدة التعب والمعاناة طوال اليوم.

ويضيف محمد خالد، أحد أهالي قرية الشيخ على شرق، أنهم لجأوا إلى عمل “طلمبات خشبية” على الرغم من عدم صلاحيتها للشرب بسبب الرواسب الموجودة بها، لافتًا إلى أنهم يستخدمونها في الأغراض المنزلية وفي سقي المواشي، معبرًا عن استيائه الشديد من تكرار  ازمة انقطاع المياه خلال عدة سنوات دون إيجاد حلول لها.

من جانبه قال على نصر، مدير شركة مياه الشرب والصرف الصحي بدشنا، في تصريح لـ “دشنا اليوم”، إنه تم تشكيل لجنة لمعرفة سبب انقطاع المياه بهذه القرى، وأن الشركة في انتظار تقرير اللجنة لوضع حلول لإنهاء الأزمة في أقرب وقت.

الوسوم