ترحيب في دشنا بقرار زيادة معاش التأمين.. ومواطن: أحسن من بلاش

ترحيب في دشنا بقرار زيادة معاش التأمين.. ومواطن: أحسن من بلاش أصحاب المعاشات أمام البريد
كتب -

بعد موافقة الرئيس عبدالفتاح السيسي على التصور الذي قدمته الدكتورة غادة والي، وزير التضامن الاجتماعي، بزيادة جميع المعاشات التأمينية، رحب عدد من المواطنين بمدينة دشنا وقراها بالقرار، معتبرين أنه سيخدم أصحاب المعاشات.

ويستفيد من القرار نحو 9 ملايين مواطن،  بنسبة 10%، اعتبارًا من 11 يوليو 2016، بحد أدنى يبلغ 75 جنيهًا، ليصبح أقل معاش تأميني 500 جنيه.

على محمود، 66 عامًا- من أصحاب المعاشات، يقول إن أية زيادة في المعاش تعود عليه بشكل جيد،خاصة في ظل ارتفاع الأسعار التي تشهدها البلد.

ويتمنى محمود أن يصبح المعاش قيمته أكبر، قائلًا يجب على المسؤولين أن ينظروا إلى أصحاب المعاشات المطحونين بين ارتفاع الأسعار ومتطلبات الحياه اليومية.

ويعبر إبراهيم علي، 67 عامًا- من أصحاب المعاشات، عن فرحته بقرار الزيادة، الذي يبدأ من الشهر المقبل، قائلًا “أحسن من بلاش”.

ويرى أن الدولة طالما أقرت تلك الزيادة وبدأت تطبيقها فهي تنظر إلى الطبقة المعدومة بعين الرأفة.

بينما يقول عبدالعاطي إبراهيم، 69 عامًا، إن القرار جاء في توقيت مهم، في ظل غلاء الأسعار، وهو القرار الذي يؤكد اهتمام رئيس الجمهورية بالفئات الأقل دخلا، وتحقيق العدالة الاجتماعية التي وعد بها.

 

الوسوم