ترحيب بين أئمة دشنا بتعيين الشيخ الطراوي مديرًا لأوقاف قنا

ترحيب بين أئمة دشنا بتعيين الشيخ الطراوي مديرًا لأوقاف قنا

قنا- محمد أسعد:
لاقى قرار وزارة الأوقاف بتعيين الشيخ محمد أحمد الطراوي، ابن قرية أبو مناع بحري بمركز دشنا، كمديرًا لمديرية أوقاف قنا، ترحيبًا بين مشايخ الأوقاف بدشنا، واعتبروه منصفًا لرجل شارك منذ تعيينه في تسعينيات القرن الماضي في كافة القضايا التي أثيرت في مجتمعه المحلي سواءًا في قنا أو دشنا أو في قريته.
يقول أحمد حسن، مفتش بالأوقاف، إن الشيخ الطراوي تم تعيينه من قبل مدير مديرية الأوقاف بقنا، وإقالته في حكم الإخوان لمحاربته لسياساتهم، مشيرًا إلى أنه رفع قضية لحقه في المنصب بعد إقالته منه.
وتابع حسن أن تعيين الطراوي في هذا المنصب يمثل فخر لكل أبناء الصعيد، وخاصة دشنا، موضحًا أنه اجتمع مع وزير الأوقاف في مقابلة شخصيةـ وأبلغه بتعيينه مديرًا لمديرية الأوقاف بمرسى مطروح.
ويضيف علي عثمان، إمام وخطيب بإدارة أوقاف أبومناع بحري، أن الشيخ الطراوي من الأئمة المجتهدين المشهود لهم بذلك، موضحًا أن المنصب هو جدير به، متمنيًا أن يكون المنصب المقبل له وكيلا لوزارة الأوقاف بمحافظة قنا.
مواقف مشرفة
ويقول وحيد منظور، مدير المعهد الأزهري بأبو مناع بحري، إن الطراوي له مواقف مشرفة في الدعوة ومحاربة الفكر المتطرف، مشيرًا إلى أن ترقيته إلى مدير مديرية بمرسى مطروح تأتي تقديرًا لمجهوده المعروف.
ويوضح علي محمد علي، مدير إدارة الأوقاف بدشنا، أن الطراوي من العلماء وابن من أبناء قرية أبومناع بحري، ومن الرجال المخلصين في عملهم، وله باع طويل في الدعوة إلى الله، ومن الرجال الذين يتفانون في العمل، ولم ينتم إلى أي حزب سياسي، وهو كذلك من الرجال الذين يحبون العمل والدعوة في سبيل الله ويحترم رؤساءه والقيادات في الدعوة.
يذكر أن الشيخ محمد أحمد محمد الطراوي، من مواليد عام 1967، خريج كلية أصول الدين جامعة أسيوط، عين إمامًا لمسجد الخازندار بمدينة دشنا عام 1990م، ووصل إلى درجة مفتش في عام 2000م، وتدرج حتى وصل إلى مفتش أول في عام 2005م، ثم ترقى إلى منصب رئيس قسم شؤون القرآن في 2005م، ثم مديرًا للدعوة في 2006م، وكلف بشغل منصب وكيل شؤون الدعوة والبر في 2010، ومدرس بمركز إعداد القادة لمجلس الوزراء في 2012م.

الوسوم