بعد طرح عياري 9 و14 بدشنا.. مواطنون: ملهوش لازمة.. وتجار ذهب: لن يحل الأزمة

بعد طرح عياري 9 و14 بدشنا.. مواطنون: ملهوش لازمة.. وتجار ذهب: لن يحل الأزمة

عبر عدد من أهالي مركز دشنا عن ترحيبهم بطرح ذهب عياري 9 و14 بالأسواق من قبل وزارة التموين بالتعاون مع الشعبة التجارية وإحدى شركات الذهب، لمحاولة الحكومة تخفيف العبء عن المقبلين على الزواج، في الوقت الذي أبدى فيه البعض تحفظه معتبرينه ليس الحل الأنسب.

وقالت أمل آدم، موظفة، إن أغلب العائلات في الصعيد لا توافق على الزواج بدون شبكة ومهر، مشيرة إلى أنه بالرغم من تطبيق بعض العائلات لمبادرة “إلغاء الشبكة” إلا إن هناك الكثير مازال محتفظًا بتلك العادات.

وتابعت أن الذهب عيار 14 لن يكون الحل المناسب للشباب فهناك ذهب عيار 18 بالأسواق ولا يوجد عليه إقبال إلا عند شراء الإكسسوارات البسيطة للأطفال فقط، أما عند شراء شبكة العروس فيكون الإقبال على عيار 21 أو اللازوردي.

ويرى أحمد السيد، موظف، أن تطبيق مبادرة إلغاء الشبكة هو الحل الأنسب لتخفيف العبء عن الشباب في الزواج، خاصة في ظل أسعار الذهب التي ترتفع باستمرار.

وقال ياسر فانوس، تاجر ذهب، إن في الصعيد لا يوجد إقبال على الذهب عيار 18 كثيرا وأن المقبلون على الزواج يعتمدون على الذهب عيار 21 أو اللازوردي، أما الذهب عيار 18 فالإقبال عليه يكون في حالات هدايا الأطفال فقط.

وأضاف فانوس أن بعد الارتفاع الذي أصاب جرام الذهب، عانت محلات الذهب بدشنا ركود في حركة الشراء، والإقبال على بيع المصوغات القديمة، مشيراً إلى أن هناك من يتراجع عن فكرة شراء الذهب للزواج حتى ينخفض مرة آخري كالسابق.

وتابع محمود حجاج، تاجر ذهب، أن عند بداية طرح عيار 14 وعيار 9 لن يكون هناك إقبالًا على شرائه بالمحلات، لافتًا إلى أن العيارين لن يكونا الحل المناسب للتخفيف العبء على الشباب.

الوسوم