بسبب الحرائق المتكررة.. مطالب بإزالة “حشائش الحلف” من ترعة الكلابية في دشنا

بسبب الحرائق المتكررة.. مطالب بإزالة “حشائش الحلف” من ترعة الكلابية في دشنا حريق بحشائش الحلف بدشنا

يطالب العشرات من الأهالي بمدينة دشنا شمالي قنا، المسؤولين بهندسة ري دشنا، ومسؤولي مجلس المدينة، بعمل حملات لإزالة حشائش الحلف المنتشرة علي جانبي ترعة الكلابية، والتي تتسبب في نشوب حرائق مستمرة، بالإضافة إلي تسببها في عدم وصول المياه للترع الفرعية، حسب الأهالي.

يقول محمد عابدين، مزارع، إن “حشائش الحلف” انتشرت بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة بداخل الترعة وعلي جانبيها، الأمر الذي تسبب في حجز وتعطل وصول مياه الري للترع الفرعية والمساقي.

ويلفت أحمد سند، موظف، إلى أن الحشائش انتشرت بشكل كبير علي جانبي ترعة الكلابية وهي الترعة الرئيسية بدشنا، ما تسبب في اشتعال عدة حرائق بها، ونجحت الحماية المدنية في إخمادها، مضيفًا أن هذه الحرائق من الممكن أن تتسبب في خسائر كبيرة وأضرار بيئية.

ويطالب جابر عبدالقوي، صياد، مسؤولي هندسة الري بدشنا، بمتابعة أعمال الشركة المسؤولة المسند إليها إعمال تطهير الترع، مضيفا أنهم لا يقومون بعملهم علي الوجه الأكمل وهناك مناطق قاموا بتطهيرها، وانتهوا منها رغم وجود مخلفات عديدة بها.

من جانبه يوضح حزين عادل، مهندس بهندسة ري دشنا، أن أعمال التطهير جارية في الترع الرئيسية والفرعية منذ عدة أيام، مشيرًا إلى أن أعمال التطهير بالترع مستمرة حتى شهر يوليو المقبل، وهو موعد انتهاء التعاقد مع شركة الحفارات المتعاقدة والمشرفة مع هندسة الري، بعدها سيتم إعادة تقييم أعمال الشركة.

 

 

 

الوسوم