استياء المواطنين بدشنا بسبب رفع سعر الدواء.. وصيادلة: خطوة جيدة لتوفيره

تباينت آراء الأطباء والمواطنين بدشنا؛ بعد قرار وزير الصحة رفع سعر الأدوية الأقل من 30 جنيها بنسبة 20%؛ ففي الوقت الذي رحب فيه أطباء بالقرار، بالنظر إلى أن الخطوة تقضي على اختفاء بعض الأدوية بالأسواق، بحسبهم، لاقت هذه الزيادة استياء شريحة كبيرة من المواطنين، الذين قالوا إن ظروفهم المعيشية الصعبة وقلة دخولهم قد تمنعهم من شراء الدواء بعد الزيادات الجديدة.

قرار ظالم

يطالب أسعد رزق الله، مفتش أول بإدارة تموين دشنا، وزير الصحة بالتراجع عن القرار ومراجعته وإعادة فحصه مرة أخرى بسبب الحالة الاقتصادية والمعيشية التي يعاني منها المواطنين من أصحاب المعاشات وغيرهم من محدودي الدخل ممن يعانون من أمراض مزمنة مثل مرض السكري والفشل الكلوي والفيروس الكبدي وغيرها.

ويعبر علي محمد، طبيب صيدلي، عن استيائه لاحتكار الأدوية من قبل بعض الشركات، لافتا إلى أن هذه الزيادة غير مقبولة، وما هي إلا تحايل لتوفير الأصناف الناقصة بالسوق.

فيما يقول ممدوح ظريف، مواطن، إن الزيادة كانت من المفروض أن تكون على الأدوية التي يتراوح سعرها من جنيه إلى خمسة جنيهات، حيث ستكون نسبة بسيطة لن يشعر بها المواطن، وأصحاب الأمراض المزمنة والأدوية الخاصة بالأطفال، مشيرا إلى أن الزيادة التي صرح بها وزير الصحة لا مانع من تطبيقها إن كان ذلك سيعمل على توفير الأدوية في السوق، مشيرا إلى أن بعض المرضى  يلجؤون لقطع مسافات بعيدة عن مكان معيشتهم للبحث عن صنف من أصناف الدواء الناقصة.

ترحيب

بينما يرحب مينا شنودة، طبيب صيدلي، بالزيادة المقررة على الأدوية بالنسبة للفئة الأقل من 30 جنيها، بشرط توافره وعدم سحبه من الأسواق، فالمريض وحده هو من يدفع الثمن مقابل حالته الصحية.

ويؤيد محمود الشاذلي، طبيب، قرار زيادة سعر الأدوية، موضحا أن الزيادة ستعمل على توفير الدواء من قبل الشركات، وتقضي على أزمة اختفاء الأدوية، إذ إن هناك بعض الأدوية لا يوجد لها بديل وإن وجد فهو بديل باهظ الثمن.

فيما يعبر علي محمد، طبيب صيدلي، عن استيائه من احتكار الأدوية من قبل بعض الشركات، لافتا إلى أنها غير مقبولة، والزيادة ما هي إلا تحايل على توفير الأصناف الناقصة بالسوق.

ويقول خلف عبيد، طبيب صيدلي، إن القرار ما هو إلا إتاحة الفرصة لشركات الأدوية لتوفير الأصناف غير الموجودة في السوق أو التي تعتبر شبه مختفية، مضيفا أن الشركات إن لم توفر تلك الأصناف سيسحب منها ترخيص بيع الأدوية، وأن قرار الزيادة يرجع لنقص بعض الأدوية واختفائها من السوق.

الوسوم