استياء أهال بالوقف بسبب نفاد الخبز بالكارت الذكي المخصص للحالات الطارئة

استياء أهال بالوقف بسبب نفاد الخبز بالكارت الذكي المخصص للحالات الطارئة مخبز _ أرشيفية
كتب -

دشنا- جاد مسلم:

سادت حالة من الاستياء بين عدد من أهالي مركز الوقف، شمالي قنا، بسبب نفاد الكميات المخصصة لصرف الخبز بالكارت الذكي للحالات الطارئة التي توقف بطاقاتها التموينية لأسباب مؤقتة، مطالبين مسؤولي التموين بقنا والوقف بزيادة الكمية المخصصة لمركز الوقف والتي لا تتعد الـ500 رغيف يوميًا.

يقول أبوبكر العطار، عامل، إن مشكلة نفاد الكميات المخصصة بالكرت الذكي الخاص بصرف الخبز للحالات المضررة من توقف بطاقاتها التموينية مؤقتًا تحتاج لحل فوري وسريع، مشيرًا إلى أنه قضى أكثر من شهرين يصرف 10 أرغفة مدعمة فقط لأسرته المكونة من 10 أفراد بسبب قلة الكميات المخصصة لمركز الوقف.

سرحان السيد، موظف، أشار إلى أنه بسبب تجديد بطاقته التموينية لجأ إلى الصرف بالكرت الذكي ولكنه فوجئ بأن الكمية المخصصة لمركز الوقف نفدت على المصالح الحكومية، مضيفًا: ” نحن نتحمل شراء المواد التموينية الأخرى التي نحرم منها أثناء التجديد، بالإضافة إلى شراء الخبز بالسعر الحر”.

وطالب علاء معروف، عامل، اللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، ووكيل وزارة التموين بقنا بزيادة الكمية المخصصة للكرت الذكي لمركز الوقف، مردفًا أن موظفي التموين بالوقف عاجزن أمام حل مشكلات إنسانية تحتاج إلى رغيف خبز بسبب فقد بطاقة أو تجديدها.

رد مسؤول

وفي نفس السياق يوضح عبدالوهاب محمود، مدير مكتب التموين بالوقف، أن الكمية المخصصة بالكارت الذكي نفدت بالفعل خاصة وأن الكمية المحددة لمركز الوقف 500 رغيف فقط، ويصرف منها لمركز الشرطة والمستشفى المركزي والمدرسة الفكرية، مشيرًا إلى أن المكتب سيسعى إلى زيادة الكمية خلال الفترة المقبلة.

ومن جانبه صرح ممدوح بكار، وكيل وزارة التموين بقنا، أنه أعطى تعليماته فور عمله بالمشكلة بتوفير كميات الخبز اللازمة للحلات الطارئة من مخبز الوحدة المحلية، وتوفير كميات إضافية للكارت الذكي.

الوسوم